أبناء الخرطوم يتمسّكون بحكم الولاية وولايات ترفُض قِسمة “الثورية” و”التغيير”

 

الخرطوم: الصيحة

عبّرت قطاعات مختلفة بعدد من الولايات، عن رفضها قسمة حصص الولايات بين الجبهة الثورية وقوى الحرية والتغيير، والتي انفردت (الصيحة) بنشر تفاصيلها أمس.

وحسب متابعات الصحيفة، فإن عدداً من الكيانات وأبناء القبائل يتجهون لمناهضة القسمة التي تم الاتفاق عليها بين “الثورية” و”التغيير”، خاصة وأنها منحت مؤتمر البجا ولاية البحر الأحمر، والمؤتمر السوداني غرب كردفان، وغيرها من اتفاقيات اعتبرها البعض خصماً على أبناء تلك المناطق.

وفي السياق، طالب كيان أبناء الخرطوم، قوى “الحرية والتغيير”، بضرورة حكم أبناء الولاية للخرطوم أسوة ببقية الولايات، وأكدوا أن مطلبهم لا يقتصر على منصب الوالي فقط، وإنما كل الولاية، وأشاروا إلى أنهم الأجدر بمعالجة قضايا مواطنيها.

ودفع الكيان، الذي تكوّن حديثاً، في مذكرة لـ “الحرية والتغيير” أمس بالفريق عبد المنعم سعد إبراهيم عطا الله، وعمر فاروق خليفة موسى مرشحين لمنصب والي الخرطوم. وأكد أنهما من الكفاءات التي يمكن الاعتماد عليها في إدارة شؤون الولاية، وأشار إلى أنهم سبق أن دفعوا بمذكرة للمجلس السيادي حوت مطالبهم، تسلمها عضو المجلس البروفيسور صديق تاور.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!