وزير الأوقاف: لا حَجر أو وصاية على المنابر إلا في حال تجاوُز القانون

الخرطوم: جمعة عبد الله

شدّد وزير  التجارة والصناعة مدني عباس مدني، على أن بعض الجهات تروّج أن الحكومة الانتقالية معادية للدين وهو أمر غير صحيح، لافتاً إلى أن النظام السابق قام على الظلم والفساد وأساء لصورة الدين والتدين.

وأكد مدني في فاتحة ورشة لتأهيل وتدريب الدعاة بالخرطوم  أمس، أن قضايا السلام والتنمية والحرية والعدالة تمثل أولوية في الفترة الانتقالية، وقال إن التصور الصحيح للدين يقوم على الصدع بالحق وليس مداهنة السلاطين، وأعرب عن تطلعهم لدور أكبر للائمة والدعاة في الفترة القادمة في دعم السلم الاجتماعي.

من جانبه قال وزير الشؤون الدينية والأوقاف نصر الدين مفرح إنه لا حجر أو وصاية على المنابر إلا في حال تجاوز القانون وانتهاك حرية الآخرين، داعياً لتعزيز خطاب الوسطية ونبذ الغلو والتطرف والتفاعل بشكل إيجابي مع قضايا الواقع وعلى رأسها السلام والتنمية.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!