إلغاء قرار تجميد مشروع ربط دارفور بالشبكة القومية للكهرباء

الخرطوم: شادية سيد أحمد

أصدر مدير عام الشركة السودانية للتوليد الحراري، أبو بكر عباس الزين، قراراً إدارياً ألغى بمُوجبه الأمر الإداري الخاص بإلغاء مشروع الفولة الرديفة 200 ميقاواط، والذي يربط ولايات دارفور بالشبكة القومية للكهرباء.

وخاطب الزين بحسب منشور تَحَصّلت (الصيحة) عَلَى نُسخةٍ منه، استشاري الخدمات الفنية لمُواصلة أعماله في العطاء الأول 450 ميقاواط، ودعوة الشركات الثلاث المُتنافسة للتّفاوُض المُباشر هذا الشهر.

وأكّد الزين في تصريحات صحفية أمس، أن ما تمّ تداوُله من وسائل إعلام بشأن إيقاف مشروع محطة كهرباء الفولة الرديفة 200 ميقاواط صحيحٌ تماماً ولا يُجافي الواقع، وأوضح أنّ القرار الغرض منه إتاحة الفُرصة لشركات مُؤهّلة كانت في السابق مُحجمة عن العمل بالسودان ولديها الآن الرغبة الأكيدة في العمل، ما يزيد من فُرصة التّنافُس لتقليل تكلفة المَشروع وزيادة الجودة، وأضَافَ: “علماً بأنّ المبلغ المُتاح من التمويل كان لا يفي الحوجة المطلوبة، ما يضع عبئاً على وزارة المالية لبذل مجهود إضافي لتوفير مبالغ إضافية”، وقال: حال احتاج المشروع إلى أموال إضافية فإن المبلغ سيكون قليلاً ويُمكن توفيره.

وكان قد صدر قرارٌ مفاجئ بإلغاء مشروع كهرباء الفولة الرديفة والمُقرّر أن تعمل بالغاز الموجود في المنطقة وبتمويل من الصندوق الكويتي الذي دخل مرحلة العطاء، وشدّدت بعض الجهات على أنّ الخطوة تقضي على أيِّ أملٍ بربط ولايات دارفور بالشبكة القومية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!