وصول الوالي الجديد وقوة من الدعم السريع لتعزيز الأمن ببورتسودان

الخرطوم – بورتسودان: محيي الدين شجر -إيهاب محمد نصر

تجدّد الصراع مرة أخرى في بورتسودان بين قبيلتي البني عامر والنوبة مساء أمس الأول وأمس، وأسفر عن وفاة شخص وإصابة آخرين بحي الرياض.فيما استقبل مُواطنو بورتسودان بالبحر الأحمر، وُصُول قوات الدعم السريع للمدينة عصر أمس بالهتافات المُؤيِّدة وبزغاريد النساء.

وأكّد عددٌ من مُواطني الولاية لـ(الصيحة)، أنّ وصول “الدعم السريع” أثلج صدورهم وفيه رسالة تطمينية لسُكّان الولاية كافّة، ورفعوا التحية لـعضو مجلس السيادة الفريق أول محمد حمدان دقلو “حميدتي” لحرصه على سلامة وأمن مُواطني الولاية.

وفي السياق، وصلت بورتسودان أمس، قيادات قبلية لطي الخلاف الذي نَشَبَ بين قبيلتي البني عامر والنوبة الأيّام المَاضية.

وقال شهود عيان لـ (الصيحة) أمس، إنه تم حرق عدد من المنازل وتصاعد كثيف للدخان دون تدخل من القوة الأمنية بالمنطقة. فيما كشف مصدر مطلع، أن سبب عدم تدخل القوة لإحتواء الصراع أنها لا تمتلك تفويضاً.

وفي السياق، وصلت مدينة بورتسودان أمس، قوة كبيرة من قوات الدعم السريع قوامها أكثر من (١٠٠) عربة دفع رباعي وحوالي (٢٠٠٠) جندي لتعزيز الأمن والاستقرار بالمدينة، كما وصل الوالي المكلف الجديد اللواء حافظ التاج إلى الولاية، وتوجه مباشرة لمنطقة الصراع، وعقد اجتماعات مع لجنة الأمن وبقية المكونات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!