نهر النيل..العقارب والزئبق يحاصران محلية بربر

 

 

تقرير: عمر حسين النور 23  اغسطس 2022م

في أعقاب السيول التي اجتاحت ولاية نهر النيل وخاصة محلية بربر في جنوبها وغربها ظهرت مخاطر أخرى في المنطقة حيث باتت العقارب والزئبق يحاصران مدينة بربر. وقال مدير الوحدة الإدارية مرتضى إبراهيم: إن ترحيل كبار السن من مناطق المكايلاب الكبرى والسعدابية والتلواب والنساء الحوامل إلى القرى الأخرى  له أثر اجتماعي سالب من آثار السيول، وشدَّد على ضرورة بناء قرى جديدة أنموذجية شرق المكايلاب والسعدابية ومحاصرة سيول التلواب وعمل حمايات وتروس جديدة تقي شر السيول والخيران وعمل حمايات جديدة للقرى خاصة جنوب بربر.

الآثار الصحية

وحذَّر إبراهيم من ظهور العقارب ومياه الزئبق التي تسبب الحساسية لكل من يخوض في مياه السيول بجانب انتشار العقارب، وطالب موطني المكايلاب بضرورة الرش الضبابي لمياه السيول حتى لا تسبب الأمراض مع ظهور الملاريات وقيادة حملات الرش وضرورة وجود أمصال العقارب والدربات.  وطالب بضرورة وجود مواد غذائية عاجلة لكل الماكيلاب وغرب بربر وأعلاف للحيوانات التي فقد أهلها المزارع  وسيلة العمل.

جبر الضرر

وجه والي ولاية نهر النيل المكلف محمد البدوي عبد الماجد أبو قرون، نداءً للمنظمات وكافة الجهات للمساهمة في جبر الضرر للمتأثرين جراء السيول والأمطار التي اجتاحت محلية بربر، وأكد لدى استقباله قافلتي شركة دال والهلال الأحمر المتجهتين للمناطق المتأثرة بمحلية بربر أن القوافل التي تم تسييرها لهذه المناطق لم تغط الحاجة الفعلية خاصة في جانب الإيواء،  وأشاد والي الولاية بتجاوب المنظمات والخيِّرين من أبناء الولاية في تخفيف الآثار على المتأثرين. فيما أشار ممثل شركة دال الأستاذ هيثم مأمون ومسؤول قافلة الهلال الأحمر الأستاذ أحمد عبد الرحمن   أن القافلتين

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى