حميدتي: “ما مُمكن نضيِّع البلد عشان نقعد في كراسي”

الخرطوم- محمد البشاري

قال نائب رئيس مجلس السيادة الفريق أول محمد حمدان دقلو “حميدتي”، إن هنالك مُخطّطات خبيثة تمضي لـ”فرتقة” البلاد، مُوضِّحاً أنهم يعملون حالياً لمعرفة مَن يقف وراء تلك المخطّطات، مُشدِّداً على أنّ قبائل دارفور وضعت يدها فوق بعض ومضت في طريق السلام.

وأكد “حميدتي” في مؤتمر صحفي بمطار الخرطوم عقب عودته من الجنينة اليوم، أنهم سيقومون بمساعدة الأطراف المدنية للتوصل إلى اتفاق، وقال “لو خروجنا من الساحة السياسية أو الحكومة سيجعل البلد تستقر نحن ما ممكن نضيِّع بلدنا عشان نقعد لينا في كراسي”، وأبدى تمنياته بأن يحدث توافقٌ بين المدنيين، وقال “ده بيدخّلنا في سؤال انو نحنا عارفنهم ما بتّفقوا، طيِّب هم ما بتّفقوا لي شنو، لازم يتّفقوا ونحن حنساعد في الاتفاق.”

وبشأن مبادرة نداء أهل السودان التي أطلقها الشيخ الطيب الجد، قال “حميدتي”: “لو بقت مُبادرة سودانية وطنية دايرة تجمع شمل الناس، فالمُؤكّد سيلتف الناس حولها، ونحن ما دايرين تاني ننخم لأي مُبادرة”، وأضاف “نحن دايرين نصل إلى وفاق، ما دايرين نصل إلى مشاكل، الطيب الجد بالنسبة لينا زول مُحترم وكل الطرق الصوفية، لكن نحن دايرين الحكاية يكون عليها إجماع، ما دايرين خلافات”.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى