بابنوسة تشكو من انتشار أمراض الخريف  

 

بابنوسة: أم بلة

شكا سكان مدينة بابنوسة بولاية غرب كردفان من انتشار أمراض الخريف، عقب موجة الأمطار الغزيرة التي ضربت المدينة، حيث تجمعت مياه الأمطار في  البرك والشوارع وشكلت حاضنة آمنة للبعوض الذباب الذي توالد بصورة كثيفة، في كل انعدام المبيدات والنواميس المشبعة، الأمر الذي نتج عنه ظهور حميات مجهولة وغريبة الأطوار تكاد تكون أصابت عدداً مهولاً من سكان بابنوسة، أدت بعضها إلى الوفاة .

كل هذه التطورات المتسارعة تزامنت مع إضراب العاملين بمستشفى بابنوسة فتكدس المرضى بمراكز التأمين الصحي والمستوصفات الخاصة بصورة مخيفة أدت إلى أن كسر العاملين بالمستشفى إضرابهم وانخرطوا في إسعاف المرضى، إلى أن كثرت الحالات ونقص الأدوية، بالإضافة إلى عدم إرسال تيم متخصص لفحص الحالات أدى إلى  تدهور الوضع الصحي بالمدينة .

وعبر (الصيحة) يناشد سكان المدينة السيد وزير الصحة الاتحادي أن أدركوا مواطن بابنوسة قبل فوات الأوان، فقد سبق أن ناشدوا وزارة الصحة بالولاية، الان أن الأمر يفوق إمكانياتها، وللبيروقراطية المتبعة في دواوين الحكومة وللوضع الكارثي، رأينا مناشدتكم بالتدخل العاجل لإنقاذ ما يمكن إنقاذه .

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى