الغالي شقيفات يكتب: والي سنار الهمام

لأجل الوطن

الغالي شقيفات

والي سنار الهمام
تشهد ولاية سنار بين حين وآخر، افتتاح عدد من المشروعات الخدمية، ويشكل واليها الأستاذ العالم إبراهيم النور حضوراً في كل محافل الولاية السياسية والاجتماعية، والعالم ضابط إداري قديم عمل في معظم محليات ومحافظات السودان المختلفة وصقلته هذه التجارب بخبرات إدارية كبيرة انعكست واقعاً في ولاية سنار بتحديد الأولويات وجذب الاستثمار وفتح العلاقات مع الخارج، وهو كما ذكر في وقت سابق أنه جاء الى الولاية بملفاته جاهزة وهو ابن الولاية يعلم ما تحتاجه الولاية. وكان مراسل “الصيحة” بولاية سنار الأستاذ النذير علي قد نقل أن ولاية سنار دشنت أجهزة إلكترونية بقيمة ١٢٧ مليون جنيه للارتقاء بالخدمة المدنية وتقصير الظل الإداري وتوفير الوقت للمواطن، وهذا برأيي يجب أن تسلكه كافة الولايات والمؤسسات الحكومية، لأن المواطن ظل يهدر وقته في الانتظار والصفوف والحضور المتكرر والازدحام في ظل الأمراض المعدية، فهذه خطوة ممتازة من ولاية سنار وعزيمة وحنكة واليها، والوالي فترته أقل من عام أنجز فيها كل هذه الإنجازات من تأهيل للمشاريع المروية وجذب الاستثمار وافتتاح طريق اكثر من ٦٠ كيلو وتأهيل مياه الدالي وتوفير وحدات الطاقة الشمسية للقطاع البستاني وفتح المسارات ويعمل على تركيب أجهزة الأشعة المقطعية والرنين المغنطيسي بمستشفيات ولاية سنار التي يذهب مواطنها للخرطوم ومدني.
وديناميكية الوالي وتحريكه لملف العلاقات الخارجية أثمرت مع الهلال الأحمر والأتراك والهنود وتعود نفعاً لمواطن الولاية في الصحة وآبار المياه والتعليم والكثير من المشاريع الخدمية.
وانا كمواطن من دارفور، أدعو ولاة ولايات دارفور للاستفادة من تجربة والي سنار الهمام في خدمة ولايته، وكيف أنه احتوى المشاكل القبلية والصراعات في أضيق نطاق ودونكم حادثة الدبكرة بمحلية سنجة بين كنانة والقمر، ونأمل من ولاة دارفور بث الأمل والفرحة في مواطنيهم كما فعلها والي سنار حين بشّر مواطني الدندر بطريق الدندر – المحمية ضمن المسؤولية المجتمعية، ولم تشهد نيالا أو الفاشر افتتاح كيلو زلط واحد، من منكم شاهد نمر أو خميس، قصّ شريطا لافتتاح مشروع، يا للحسرة والوجيع، نحلم في شمال دارفور بزلط يربط مليط بالفاشر وهي ٦٠ كيلو فقط والفاشر – كبكابية وهي ١٨٦ كيلو فقط، وشركة صديق ودعة فشلت في كوبري كفوت أكثر من عشر سنوات وكوبري مسكو الفاصل بين نيالا والفاشر، نعيش معاناته منذ ميلاد أجدادنا.
التحية لوالي سنار العالم إبراهيم النور الذي حفزنا بإنجازاته وهنيئاً لمواطني سنار بهذا الوالي والعقبة عندنا في دارفور.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!