نجاة معلق مباراة المريخ وحي العرب من الموت ببورتسودان

الخرطوم ــ الصيحة

روى معلق قناة النيلين الرياضية “محمد فضل الله” تفاصيل مثيرة للأحداث التي صاحبت مباراة المريخ وحي العرب التي جرت بملعب بورتسودان، الجمعة، مشيرا في تسجيل صوتي رصدته (الصيحة) لنجاته من الموت بأعجوبة وذلك .

وسرد “محمد فضل الله” الذي تولى مهمة التعليق على المباراة من داخل الملعب تفاصيل لحظات مرعبة عاشها وقال: أحد الأشخاص الذين كانوا يجلسون بالقرب مني داخل الملعب وبعد نهاية المباراة مباشرة وإطلاق البمبان أخبرني أن “رصاصة مطاطية” أطلقت ومرت بالقرب مني لكنني للأمانة لم أرها ولم أنتبه ولا أعرف إن كان ما حدثني به هذا الشخص حقيقة أم لأ.

وواصل معلق اللقاء سرد تفاصيل الرعب وأضاف: لكن الحقيقة المؤكدة التي شاهدتها بأم عيني أن مشجعا من المدرجات قذف بكرسي حديد ثقيل الحجم بقوة تجاه الحكم وصادف أن جاء الكرسي باتجاه مكان جلوسي وصادف لحظتها أن تحركت من الكرسي قبلها بثانية واحدة للإبتعاد عن “البمبان” فكان أن أصاب الكرسي المقذوف من المدرجات الكرسي الذي كنت أجلس عليه وحطمه تماما فحمدت لله كثيرا انني تحركت من مكاني قبل وصول هذا الكرسي بلحظة واحدة لأنه كان سيؤدي بحياتي.

وأكد “محمد فضل الله” أن أحد منسوبي حي العرب بورتسودان اعتدى بعد نهاية المباراة بعنف على مسئول المعدات بالمريخ الذي كان يقوم بعمله في جمع الكرات الخاصة بالمريخ، وأشار إلى أن “البمبان” أطلق بكميات كبيرة عانى منها كل من كان بالملعب.

ووجه معلق قناة النيلين الرياضية في ختام حديثه رسالة للجميع بضرورة التحلي بالروح الرياضية وعدم اغفال أن الأمر في نهاية المطاف لعبة للترفيه،مناشدا بالإبتعاد عن كل مظاهر العنف حتى لا يحدث ما لا يحمد عقباه.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!