البرهان: ملتزمون بحوار شامل للخروج من الأزمة

الخرطوم- الصيحة

أكد رئيس مجلس السيادة الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان، حرص السودان على تقوية وتعزيز العلاقات الثنائية مع المملكة المتحدة، ودفع التعاون المشترك بين البلدين، لما يربطهما من علاقات تاريخية.

وقدم البرهان، لدى لقائه بالقصر الجمهوري اليوم، بمسؤول الشؤون الأفريقية بوزارة الخارجية البريطانية معظم مالك، بحضور وكيل وزارة الخارجية السفير نادر يوسف وسفير المملكة المتحدة لدى السودان، السفير جايلز ليفر، شرحاً لمجمل تطورات الأوضاع الراهنة بالبلاد، والجهود المبذولة لإنجاح الحوار بين الأطراف السودانية.

كما بحث اللقاء، العلاقات الثنائية بين الخرطوم ولندن وسبل ترقيتها، إلى جانب القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.

وبشأن الحوار، جدّد البرهان، الالتزام بعملية حوار شامل يقود إلى توافق بين الأطراف، باعتباره المَخرج الوحيد من الأزمة الراهنة، مؤكداً دعمه للمبادرة الأممية التي تقودها بعثة يونيتامس، وترحيبه بجميع المبادرات الداخلية والخارجية التي من شأنها تشجيع الحوار وإنجاحه.

من جانبه، أكد مسؤول الشؤون الأفريقية بالخارجية البريطانية، معظم مالك، حرص بلاده على تقوية العلاقات وتطويرها مع الخرطوم، مجدداً التزام لندن بدعم عملية الحوار بين السودانيين، الذي يفضي إلى تحقيق وفاق وإجماع وطني.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!