البرهان ومسؤولة أوروبية يتفقان على تسريع الحوار بين الأطراف السودانية

الخرطوم ــ الصيحة

استقبل رئيس مجلس السيادة الفريق أول ركن عبدالفتاح البرهان، بالقصر الجمهوري اليوم، انيتي ويبر، الممثل الخاص للإتحاد الأوروبي للقرن الافريقي، بحضور سفير الإتحاد الأوروبي لدى السودان، روبرت فان ديندول.

وبحث اللقاء الأوضاع السياسية في السودان، على صعيد التطورات الجارية بشأن عملية الحوار بين الأطراف السودانية، التي تهدف للتوصل إلى توافق وطني يعيد المسار الإنتقالي، إلى جانب قضايا الأمن والاستقرار في الإقليم.

وأوضحت أنيتي ويبر، في تصريح صحفي، عقب اللقاء انها أجرت حواراً مثمراً ومشجعاً مع رئيس مجلس السيادة، تم خلاله التوافق على المبادي العامة للحوار بين الأطراف السودانية،  وضرورة تسريع وتيرته، على أن يفضي إلى توافق، تشكل بموجبه حكومة يقودها المدنيون، وإجراء  الإنتخابات بنهاية الفترة الانتقالية.

وأضافت ممثلة الإتحاد الأوروبي للقرن الافريقي، ان هناك أرضية مشتركة بين الفاعلين في المشهد السوداني، على محتوى وقضايا الحوار، وضرورة تسريع خطواته، نسبة للأوضاع الإقتصادية التى يمر بها السودان، إلى جانب عدم الاستقرار الذي يشهده الاقليم.

وأشارت أنيتي ويبر، إلى أن اللقاء استعرض عملية الأمن والاستقرار في الاقليم، على خلفية الأهمية الخاصة للسودان في ذلك، وقالت: “إن السودان بلد مهم جداً في الاقليم، نسبة لموقعه الرابط بين  الساحل والصحراء، وان الاستقرار والأمن فيه، لا يشكل أهمية للسودانيين وحدهم وإنما مهم لاستقرار كل الاقليم” .

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!