د. مدثر خيري: سيف تيري رفض لادعاءات المريخ..!

 

ترافع الدكتور مدثر خيري خبير اللوائح الرياضية الدولية، أمام هيئات فض النزاعات الرياضية الدولية ومحكمة التحكيم الرياضية الدولية “كاس”، في قضية نادي المريخ ضد مهاجمه السابق سيف تيري، ونادي فاركو المصري وكان المريخ قد كسب الشكوى التي تقدم بها ضد لاعبه سيف تيري، ونادي فاركو، بداعي توقيعه لناديين في وقت واحد، وقضى الفيفا بمعاقبة المهاجم وفاركو بدفع 500 ألف دولار، بالتضامن بينهما، هذا بجانب حرمان النادي المصري من إبرام صفقات لفترتين متتاليتين، وإيقاف اللاعب لمدة 4 أشهر. موقع كووورة أجرى حوارًا كشف خلاله التفاصيل الكاملة عن القضية فإلى نص الحوار:

من أين بدأت قضية سيف تيري؟

تيري لديه عقد مع نادي المريخ تم توقيعه في 11 أبريل 2021 م مدته ثلاث سنوات تنتهي في يونيو 2024م، وبعد هروبه من المريخ وتوقيعه لعقد جديد مع فاركو في 1 سبتمبر2021م يغطي نفس فترة عقده مع المريخ قام النادي السوداني برفع شكوى ضد اللاعب أمام غرفة فض المنازعات بالاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا).

ما المطالب التي رفعها المريخ للفيفا؟

أن يدفع اللاعب للنادي تعويضًا مقداره مليون ونصف المليون دولار مع فرض عقوبات رياضية عليه وذلك بسبب فسخه لعقده مع ناديه من طرف واحد وبدون سبب مشروع، وكذلك اعتبار فاركو محرضاً للاعب على فسخ عقده، وبالتالي طالب المريخ بفرض عقوبات رياضية على فاركو المصري وأن يكون مسؤولاً بالتضامن مع اللاعب على سداد قيمة التعويض المطلوبة.

كيف جاء رد فعل سيف تيري؟

رفض اللاعب ادعاءات المريخ وكذلك رفض نادي فاركو وكان حجتهم كالآتي.. أولاً: فاركو اتخذ كافة الإجراءات القانونية السليمة لقيد اللاعب في كشوفاته، والدليل على ذلك إرسال الاتحاد لكرة القدم شهادة انتقال اللاعب الدولية للاتحاد المصري وثانياً: بطلان العقد الموقع بين نادي المريخ واللاعب لمخالفته نص المادة 42 من لائحة أوضاع وانتقالات اللاعبين السودانية. وثالثاً: عدم صلاحية العقد الموقع بين اللاعب ونادي المريخ لعدم اعتماده وتوثيقه من الاتحاد السوداني لكرة القدم. ورابعاً: بطلان الإجراءات التي تم اتخاذها ضد اللاعب أمام النيابة العامة في السودان لمخالفتها لوائح الفيفا والنظام الأساسي للاتحاد

وكيف رد المريخ على الادعاءات؟

نادي المريخ أكد صحة العقد بين اللاعب والنادي بموجب لوائح الانتقالات الدولية وليست السودانية، وبموجب ذلك قررت غرفة فض المنازعات الدولية صحة العقد، كما أن الإجراءات الإدارية المنصوص عليها في المادة 42 لا تؤثر على صحة العقد لأن عقود العمل لا تُخضع لمثل هذه الإجراءات.

متى تبدأ فترة العقوبة على النادي المصري؟

تعتبر الفترة الأولى التي تلي تاريخ الإخطار هي الفترة التي يجب أن يُمنع فيها النادي من القيد وكذلك التي تليها، وليس ذلك فحسب، بل يحرم النادي كذلك من الاستفادة من الاستثناءات المؤقتة لتسجيل اللاعبين (القيد المبكر) المنصوص عليها في المادة (6) الفقرة (1) من اللائحة الدولية.

لكن ما مدى صحة الحديث الذي يدور بأن العقوبة لن تسري على فاركو إلا بشروط؟

ما تردد حول أن عقوبة فاركو فقط يتم تطبيقها في حالة عدم السداد، فهي معلومة غير صحيحة، فالصحيح أن فاركو سيسدد الغرامة بالتضامُن مع اللاعب وفي نفس الوقت هو محروم من التسجيل لفترتين مُتتاليتين بغض النظر عن الغرامة المالية.

ماذا يحدث إذا لم يُسدِّد فاركو الغرامة؟

في حال عدم السداد يجوز للجنة الانضباط بالفيفا تطبيق عقوبات أخرى بناءً على طلب المريخ، علماً بأن كل هذه العقوبات فورية وتم منح فاركو واللاعب 30 يوماً للسداد وإخطار الفيفا بذلك.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!