مجموعة من دولة مجاورة تختطف رعاة بجنوب دارفور وتطالب بفدية

نيالا- الردوم: حسن حامد

استدرجت مجموعة تتبع لدولة جنوب السودان، ثلاثة رعاة وهم شيوخ ينتمون لقبيلة الفلاتة من ضواحي الردوم بولاية جنوب دارفور، بعد أن اختطفت أحد أبنائهم من أطراف الردوم إلى منطقة (فِرقة)- إحدى القرى التابعة لمدينة واو عاصمة ولاية بحر الغزال بدولة الجنوب.

وأبلغ أحمد عبد الله جمام (الصيحة)، بأن ابن عمه الشاب يعقوب سليمان جمام البالغ من العمر (27) عاماً اختطفته مجموعة من إحدى مناطق محلية الردوم وأخذته نحو منطقة (فِرقة) التابعة لدولة الجنوب.

ومن بعدها قامت المجموعة باستدراج ثلاثة من الشيوخ ذوي المختطف وهم الشيخ آدم آدم جمام والشيخ محمد علي أبو عجيلة والشيخ أحمد علي أبو عجيلة بغرض الحضور لاستلام ابنهم المختطف إلا أن الخاطفين قاموا باحتجازهم أيضا وطلبوا فدية  أربعة ملايين ونصف المليون مقابل إطلاق سراح الشاب والشيوخ الثلاثة مع التهديد بنقلهم إلى واو في حال لم تسدد الفدية في غضون (10) أيام.

وقال جمام إن مبلغ الفدية كان كبيراً على ذويهم خاصة وأنهم رعاة وفقراء.

وطالب أحمد جمام، الحكومة ممثلة في رئيس مجلس السيادة ونائبه ووالي جنوب دارفور بالتدخل العاجل والتواصل مع دولة الجنوب لإنقاذ أهله قبل أن يحدث لهم مكروه وحتى لا تحدث مشكلة قبلية بين المواطنين في مناطق التماس الحدودية بين دولتي السودان وجنوب السودان.

وأضاف جمام أنهم سيقومون غداً الخميس بتوصيل شكوى شفاهية ورسالة بالحادثة لسفارة دولة جنوب السودان بالخرطوم.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!