المباحث تفك طلاسم جريمة قتل هزت بورتسودان

بورتسودان– الصيحة

تمكنت إدارة المباحث والتحقيقات الجنائية ولاية البحر الأحمر، بالتنسيق مع شرطة محلية بورتسودان، من فك طلاسم بلاغ قتل التاجر الذي يقيم بحي هدل والتي هزت الولاية، بعد عمليات بحث وتحقيق واسعة نظراً للغموض الذي اكتنف تفاصيل البلاغ.

وطمس المتهم الأدلة بمحاولته حرق موقع ارتكاب الجريمة بعد قيامه بحرق المتهم وتضليل الشرطة بوجود متهمين آخرين حاولوا قتل المتهم، إلا أن فطنة الشرطة قادتها إلى القبض على المتهم.

وبحسب المكتب الصحفي للشرطة، ورد بلاغ إلى قسم شرطة الثورة يفيد بوجود شخص محترق في منزله، وتحركت الشرطة وقامت برسم موقع الحادث ورفع الأدلة بواسطة الأدلة الجنائية وشرطة القسم الأوسط، ونظراً لأهمية البلاغ تم تحويله لإدارة المباحث المركزية وتشكيل فريق ميداني متخصص بقيادة ضابط، وتمكن الفريق من فك طلاسم البلاغ  بعد تحريات وعمليات بحث مكثفة عن المتهم وعدد من المشتبه بهم، وتم التوصل للمتهم وضبطه وسجل اعترافاً قضائياً أقر فيه بارتكابه للجريمة، وأوضح تفاصيل ارتكابها.

وأشاد مدير شرطة الولاية اللواء شرطة أمير عبد المنعم فضل، بالجهود التي بذلتها إدارة المباحث المركزية وشرطة محلية بورتسودان وإدارة الأدلة الجنائية في فك طلاسم البلاغ، وامتدح بصورة خاصة جهود الفريق الميداني من إدارة المباحث المركزية الذي تمكّن من فك طلاسم البلاغ وتسجيل المتهم اعترافاً قضائياً بارتكابه للجريمة، وأشاد بالمجهودات التي ظلت تبذلها إدارة المباحث المركزية في منع الجريمة واكتشاف ما يقع منها.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!