تماثل المعزول للشفاء واستئناف مُحاكمته في قضية الانقلاب

 

الخرطوم: محمد موسى     8فبراير2022م

كشفت هيئة الدفاع في قضية مدبري انقلاب 1989م لـ(الصيحة) عن تماثل الرئيس المعزول عمر البشير، للشفاء من جائحة كورونا المتحور (أميكرون) وظهور نتيجة فحص الفيروس سلبية.

وكشف المحامي محمد الحسن الأمين، عضو هيئة الدفاع عن المتهمين، عن إخضاع الرئيس المعزول البشير، لفحص كورونا بمكان استشفائه في مستشفى علياء الطبي وجاءت نتيجته سلبية وتأكد شفاؤه من جائحة كورونا المتحور الجديد، وقال الحسن ان جميع الفحوصات الطبية التي أخضع لها البشير أكدت شفاءه من الجائحة، إلا انه أكد بأن البشير لا يزال يمكث بمستشفى علياء بالسلاح الطبي في ام درمان وذلك لإجراء مزيد من الفحوصات الطبية له للاطمئنان على صحته، وأعلن الحسن بقاء البشير لمدة من الزمن بالمستشفى حتى إكمال جميع فحوصاته الطبية ومعاينته بواسطة الأطباء الاختصاصيين وذلك لوزن ضغطه، لا سيما وانه لم يوزن قريباً لإصابته بالجائحة، إضافةً لإخضاع البشير لفحص وظائف الكلى لديه للتأكد من  آثار إصابته بكورونا عليها، فيما كشف الحسن كذلك، عن إصابة المتهم الأول العميد معاش بالجيش يوسف عبد الفتاح الشهير بـ(رامبو) بجائحة كورونا مؤخرا وهو بمستشفى علياء السلاح الطبي التي كان يستشفى بها بعد اجراء عملية جراحية له.

في ذات السياق، من المنتظر أن تستأنف محكمة مدبري انقلاب الإنقاذ جلسات محاكمة المتهمين اليوم الثلاثاء، بعد ان قررت تعليق  جلساتها لأسبوعين متتاليين بعد إصابة (٩) من المتهمين فيها وعلى رأسهم المعزول ونائبه السابق علي عثمان محمد طه، بكورونا مما استدعى وضع بعضهم في الحجر الصحي، بينما تم نقل البشير والخنجر محمد الطيب للمشفى للعلاج

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!