الأغنيات الثورية على مجهر النيل الأزرق

ناقشت قناة النيل الأزرق، المنتوج الغنائي الثوري عقب ثورة ديسمبر المجيدة من ناحيتي الكم والنوع بمشاركة المخرج الطيب صديق والكاتبة الصحفية رندا بخاري، وقال الطيب صديق إن نجاح الأعمال الفنية دائماً مرتبط بمدى صدقها، وتناول تجارب الأغنيات الوطنية التي انتجها لكورال كلية الموسيقى والدراما على رأسها أغنية (قلبي على وطني) ، وقال: استلهمت مشاهد الأغنية التي تم تصويرها من مواقف شهداء الثورة عبد العظيم وعباس حارس الترس ومن صائدة البمبان ، وأشاد باسهام الفنان ستيفن أوشيلا في العمل والتعبير عن الملائكية والنيل ، وأشاد الطيب بالأغنيات الثورية التي قدمها الشباب خلال الفترة الماضية بمجهودات فردية، وقال إن المؤسسات التجارية أحجمت عن المساهمة في تمويل هذه الأعمال لأنها متخوفة من أن تصنف.

وقالت الأستاذة رندا بخاري، إن الأعمال المقدمة تحمل مفردات الجيل الحالي لذلك وصلت سريعاً الى قلوبهم في غياب وزارة الثقافة والأجهزة الإعلامية عن رعاية الأغنيات الثورية، وأشادت ببرنامج (قلري الثورة) الذي تقدمه قناة النيل الأزرق، حيث وثّق لإبداعات الثوار الفنية وحفظها للأجيال القادمة.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!