كلام في الفن.. كلام في الفن

 

عمر الجزلي:

صاحب برنامج (أسماء في حياتنا) أرخ تقريباً لكل الشخصيات السودانية وفي كافة مناحي وجالات الحياة وهذه محمدة تحسب للأستاذ عمر الجزلي الذي يؤكد وفي كل حلقة بأنه قدم لهذه الأمة أهم خدمة في مجال التوثيق..وهو بتفكيره العميق نقلنا كأمة ذات تاريخ شفاهي الي أمة تفهم وتقدر دور التوثيق والتأريخ لمن صنعوا التاريخ..

عبدالكريم الكابلي:

خاطب الكابلي في غنائه العديد من جوانب الحياة التي تتصل في خصوصيتها بالسودان وفي عموميتها بالمباديء الإنسانية الخيرة. غنى لأهمية نهضة المرأة وللأطفال الذين يقتلون في مناطق عديدة من هذا العالم وغنى لمناوأة الحروب وأسلحة الدمار ولمواجهة نفاق السياسة وسماسرتها كما غنى لأهمية الحفاظ على البيئة وكان وما زال الغالب على غنائه الغناء للحب والجمال.

عثمان محي الدين:

عثمان محى الدين ..ساحر الكمان .. فنان شاب صاحب مشروع موسيقى ضخم وفخم وكبير ..يخطط لتقديمه للوجدان السودانى من خلال تفكير مختلف وجديدة ومحتشد بالصبر والتأني والقدرة علي تجاوز المتاريس والعوائق ..فهو يدرك قبل غيره بأنه (محسود) علي نعمة التفكير العميق في طرح مشروعه الفني دونما إبتذال أو تناول عن قيمه الإنسانية والفنية.

أبوعركي البخيت:

بعيداً عن الغناء الذي يمتلك أجمل وأوسم أدواته.. يظل الفنان الكبير أبوعركي البخيت واحد من أكثر الفنانين صدقاً في هذه الحياة ..فهو واضح وفي منتهي الشفافية والرقة.. أبوعركي يعتبر حالة إنسانية خاصة جداً يتميز بصفات يندر وجودها في الوسط.. ومن يعرفونه عن قرب يدركون القيمة الإنسانية العالية لهذا الفنان الجميل الذي لا يشبه سوي غنائيته الساحرة.

أحمد شاويش:

حينما أعاين للمشهد الفني ولا أجد أحمد شاويش حضوراً .. أتحسر كثيراً على هذا الفنان المعتق الذي لايدرك قيمة فنه العالية.. وبتقديري أن أحمد شاويش أهمل تجربته أيما أهمال ولم يسع لتطويرها أو تحريكها حتى تكون أكثر قدرة على المواكبة.. ولكنه أنغمس في العمل الإذاعي وترك أغنياته تتناو شها رياح النسيات حتي كاد هو شخصياً أن يصبح نسياً منسياً .. اصحى يافنان!!

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!