انعقاد مؤتمر تشاوري للإدارة الأهلية بعد غدٍ

الخرطوم- انتصار فضل الله

أعلنت اللجنة العليا للإدارة الأهلية والطرق الصوفية، عن قيام مؤتمرها التشاوري بقاعة الصداقة بالخرطوم بعد غدٍ الخميس، وأكدت أن المؤتمر لن يكون “نمر من ورق”، وأنه يهدف لإخراج البلاد من المنزلق السياسي والاقتصادي.

وكشف رئيس اللجنة الإعلامية باللجنة العليا للمؤتمر السلطان هاشم عثمان هاشم، عن مشاركة (200) من النظار والعمد والمكوك والسلاطين والمانجل وشيوخ الطرق الصوفية في المؤتمر.

وذكر أن المؤتمر سيطلق رؤية للحل الشامل وجمع الصف الوطني للخروج من الأزمة التي تمر بها البلاد.

من جانبه، أكد نائب رئيس المجلس التنفيذي للإدارة الأهلية الناظر محمد سرور رملي في مؤتمر صحفي بمركز الحاكم للخدمات الصحفية اليوم، أن توحيد الفرقاء السودانيين ليس بالأمر الصعب، واستدل على الأمر بتجربة توحد السودانيين عند الاستقلال عن المستعمر البريطاني.

ونبه رملي إلى الاستقطاب الحاد الذي يواجه السودان، لكنه أكد حرص المؤتمر على الخروج بقرارات حاسمة رغم الصعوبات التي ستواجه تنفيذها، وتابع “بالتصميم والعزيمة سنتخطى كل الصعاب”.

فيما قال وكيل ناظر الجعليين محمد إبراهيم حاج محمد، إن المؤتمر يهدف لدعم الوفاق الوطني عبر حوار وعمل دؤوب لعبور المرحلة الراهنة، مؤكداً أنه سيستصحب جميع مكونات الشعب السوداني دون اقصاء لأي جهة بغية الوصول لتوافق حقيقي وجمع الصف الوطني.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!