محكمة “الشهيد محجوب التاج”.. وقائع جلسة مثيرة

الخرطوم- الصيحة

كشف شاهد اتهام لمحكمة الشهيد محجوب التاج محجوب، تفاصيل جديدة ومثيرة عن يوم الحادث الذي أدى لاستشهاده.

وقال شاهد الاتهام د. أواب محمد مختار في جلسة اليوم برئاسة مولانا زهير بابكر عبد الرازق، إنه شاهد جثمان الشهيد محجوب التاج- طالب كلية الطب بجامعة الرازي يوم الحادث في الرابع والعشرين من يناير 2019م، وكان ملقياً في حرم الجامعة التي كانت يومها محاصرة بأعداد كبيرة من عربات الأمن (التاتشر) حيث قام أفرادها بضرب الشاهد قبل رفعه في بوكس مع عدد من طلاب وطالبات الجامعة، كانوا في طريقهم للمشاركة في وقفة إحتجاجية داخل الحرم الجامعي.

وأضاف أواب أنه تم ضربه بـ”خرطوش ناشف” طوله حوالي متر نتج عنه شق في الجمجمة وعلامات في الظهر، وأوضح أن الطلاب تعرّضوا أيضاً للضرب والإهانة، وذكر أنه لم يلاحظ أي حركة للشهيد الذي تركوه في مكانه، حيث تم اطلاق سراح الشاهد في نفس اليوم بعد اعتقاله لثلاث أو أربع ساعات.

وأوضح الشاهد، أن الفيديو الذي تم عرضه مصاحباً لأقواله يؤكد الواقعة، وقال إنه تلقي العلاج بمستشفى الساحة بالخرطوم والذين أكدوا وجود ارتجاج وشق في الرأس عبر أورنيك (8) الجنائي، وأضاف أنه ذهب لشرطة الأزهري، لكنهم رفضوا فتح بلاغ ضد جهة أمنية، وأنه سافر للقاهرة لاستكمال العلاج، ولدى عودته تقدّم ببلاغ لنيابة الشهداء.

وتم استجواب الشاهد من قبل هئيتي الاتهام والدفاع، فيما قرّرت المحكمة الاستماع إلى شهود الاتهام من طلاب جامعة الرازي وعددهم ثمانية شهود اعتباراً من جلسة الأسبوع المقبل.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!