سيسي: هُناك مَن يسعى لشيطنة المنظومة الأمنية

الخرطوم- آثار كامل

قال رئيس قوى نداء البرنامج الوطني د. التجاني سيسي، إن التحالف دفع قبل عام بخارطة طريق تعتمد على الوفاق الوطني، مؤكداً أن البلاد تعيش حالة من الإقصاء السياسي والاستقطابات في ظل الخلافات بين قوى الحرية والتغيير والعسكريين, فضلاً عن هشاشة الوضع الأمني في البلاد وحدوث صدامات متفرقة بالسودان.

وأضاف سيسي في مؤتمر صحفي اليوم، أن الوضع الحالي شجّع التدخل الأجنبي في شؤون البلاد، ونوه إلى أن هنالك جهات أجنبية تطلق بيانات تُحرِّض المكونات السودانية ضد بعضها البعض، ولفت إلى أن هناك مَن يسعى لشيطنة المنظومة الأمنية، وتابع “فلا بد من التوافق حول برنامج لفترة انتقالية”.

من جانبه, قال القيادي بقوى نداء البرنامج الوطني عبد الله مسار, إن الشارع بعد الخامس والعشرين من أكتوبر منقسم إلى ثلاث فئات (ثوار حقيقيين, وأحزاب ضاقت الحكم, وفئة مدعومة من جهات خارجية)، وشدد على الإسراع في تكوين حكومة كفاءات غير حزبية، وأضاف “على حمدوك أن يلتزم بالاتفاق السياسي المُوقّع بينه والبرهان, وغير مقبول لحمدوك عمل حاضنة جديدة ولن نسمح لأي جهة بالسيطرة على القرار السياسي دون انتخابات”.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!