أُسر الشهداء ومنسوبو القوات المسلحة.. تنمية القدرات لمُجابهة الحياة

 

الدمازين: فريد الأمين

رفع القدرات وتنمية المهارات وايجاد فرص للعمل في مجالات مختلفة وفتح أسواق للتنافس الفرقة الرابعة مشاة بحاضرة إقليم النيل الازرق الدمازين وبنادي الضباط, احتفلت بتخريج (110) دارسين من أسر الشهداء ومنسوبي القوات المسلحة الخدمة والمعاشيين, في تنمية القدرات وتمليك المهارات في جملة من الحرف التي تُساعدهم في تحسين وضعهم الاقتصادي بكلفة  بلغت مليار ونصف جنيه، بدعمٍ من المؤسسة الوطنية للتمويل الأصغر بقوات الشعب المسلحة، بحضور اللواء الركن رمزي بابكر أحمد سعد قائد الفرقة الرابعة مشاة واللواء دكتور عبد القيوم إبراهيم حمد مدير المؤسسة الوطنية للتمويل الأصغر بقوات الشعب المسلحة وعدد من الشخصيات التي أسهمت في إنجاح الدورة.

 

خاطب الاحتفال اللواء ركن رمزي بابكر احمد سعد صاحب مبادرة مشروع تدريب أسر الشهداء ومنسوبي القوات المسلحة, وقال ان مشروع الدورة قائم على الشراكة الذكية بين الفرقة والمؤسسة الوطنية للتمويل بهدف تمليك الأسر المعنية مهارات تسهم في توفير سبل العيش الكريمة لهم، وأثنى على الجهد المقدر للواء دكتور عبد القيوم والأستاذة أنوار بابكر لكبير حرصهما على الترتيب الجيد للدورة والمُوافقة على تمويلها والسعي لإنجاحها، ووجّه بأن يترأس الجمعيات التعاونية التي تم تكوينها بعد الدورة لرؤساء الوحدات العسكرية بالفرقة، وأعرب عن تقديره لالتزام المؤسسة الوطنية بتمويل الدارسات.

الجدير بالذكر أن الدورة تهدف لتدريب الدارسات وتمليكهم المهارات لزيادة دخل الأُسر المُستهدفة عبر الأعمال اليدوية والمصنوعات الجلدية وطرق حفظ وتجفيف وتعليب الأغذية والتطريز وصناعة العطور المحلية، كما تم تكوين تسع جمعيات لمواكبة وتطوير أعمالهن والاستفادة من الدارسات  لمواكبة التطور، وقال ان مشروع المجمع الاستثماري التجاري الذي سيُملّك للأسر المستهدفة، إلى جانب تمليكهم وسائل الإنتاج سوف يسهم في تغيير حياة إنسان الإقليم.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!