جنوب دارفور: الدفع بقوات لتأمين طريق “الفاشر– نيالا”

نيالا- الصيحة

كشف والي جنوب دارفور المُكلّف حامد التجاني هنون، عن إرسال قوات قوامها (6) عربات لتأمين طريق “الفاشر– نيالا”، مؤكداً أن القوة وصلت الى موقع حادث النهب الذي حدث بطريق “الفاشر – نيالا” لمُلاحقة الجُناة.

وعقدت حكومة جنوب دارفور، اجتماعاً طارئاً برئاسة أمين عام حكومة الولاية الوالي المُكلّف لمناقشة عدد من القضايا التي تهم مُواطني الولاية في الجانب الأمني والخدمي.

وقال هنون بحسب وكالة السودان للأنباء، إن حكومة الولاية أكدت دعمها للإعلان السياسي الذي وُقِّع بين رئيس مجلس السيادة الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان ورئيس الوزراء عبد الله حمدوك، مشيراً إلى أن الاجتماع ناقش أداء حكومة الولاية للربع الأخير من العام الجاري، وأن إعداد موازنة العام 2022م ركّز على الخدمات والمخزون الاستراتيجي.

واستمع الى تنوير من المديرين العامين المُكلّفين لتسيير دولاب العمل بالوزارات في مقدمتهم تنوير وزارة المالية والاقتصاد حول الأوضاع المعيشية وانسياب الوقود والمواد التمونية، إلى جانب تنوير وزارة الزراعة عن موسم الحصاد والتحضير للموسم الشتوي، عَلاوةً على تجربة توطين التقاوي، كما تمّت مُناقشة مشروعات وزارة البنى التحتية لتنفيذ الخارطة الاستثمارية وتطوير الأعمال والتنمية العمرانية بالولاية.

وأشار هنون إلى استقرار العام الدراسي، كاشفأ عن تأهيل المدارس التي تأثّرت بالأمطار، وأوضح أن حكومة الولاية وجّهت وزارة الشؤون الاجتماعية بتحديث بيانات الفقراء بعد الاطلاع على نشاط الوزارة في تقديم العون للشرائح الفقيرة. وأكّد أنّ الوضع الصحي جيد حتى الآن، مشدداً على ضرورة التقيُّد بالاشتراطات والضوابط الصحية ولبس الكمامات في أماكن التجمُّعات.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!