السودان والجنوب يبحثان تسوية الحسابات المالية واستمرار التعاون النفطي

الخرطوم- الصيحة

بحث السودان وجنوب السودان، استمرار التعاون في قطاع النفط، وتشغيل الحقول والتدريب وتسوية الحسابات المالية بين البلدين.

واستقبل وكيل وزارة الطاقة والنفط حسين محمود محمد، نظيره وكيل وزارة النفط بدولة جنوب السودان اوو دانيت، الذي يقود وفداً فنياً رفيع المستوى من قطاع النفط الجنوبي.

وبحث اللقاء استمرار التعاون ومناقشة القضايا المتعلقة بتحسين الإنتاج في جنوب السودان وتشغيل الحقول وتدريب الكوادر الجنوبية في مراكز التدريب النفطي بالسودان والقضايا المالية لتسوية الحسابات المالية بين البلدين في ما يلي البترول لاسيما وأن الإتفاقية التي وقعت في العام 2012م ستنتهي العام المقبل 2022م، وتناول اللقاء مجمل القضايا التي تتعلق بانسياب النفط حتى تعود بالمنفعة على البلدين.

وقال حسين محمود: “نحن في السودان في ظل التوجه الجديد للبلاد نؤكد استعداد الوزارة التام لتقديم العون الكافي للإخوة بجنوب السودان في مجال البترول ومدهم بالخبرات السودانية التي تزخر بها وزارة الطاقة وقطاع النفط لزيادة الإنتاج والتدريب ونقل الخبرات السودانية حتى ينعكس أثر التعاون على البلدين”.

وأضاف: “وجهنا الفريق الفني والمالي لمناقشة كافة القضايا التي تهم البترول في البلدين”.

من جانبه، أعرب اوو دانيت، عن سعادته بالتعاون الذي تم بين البلدين في مجال النفط منذ العام 2012م ووصفه بالمثمر، متمنياً استمرار التعاون بذات القوة، وأكد أنه جاء للخرطوم يقود وفداً فنياً لمناقشة استمرار التعاون ومناقشة بعض القضايا وتشغيل حقول النفط بجنوب السودان، بجانب تسوية الحسابات المالية قبل انتهاء أجل الإتفاقية في العام المقبل 2022م.

وقال إن هناك ترتيبات أخرى لضمان إنسياب البترول حتى يستفيد البلدان من الثروات النفطية، وأوضح أن النفط يمثل أنموذجاً للتعاون والعلاقة الأقوى بين السودان وجنوب السودان.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!