“الصيحة” تكشف تفاصيل اعتقال البطل العالمي أسامة المك

الخرطوم : الصيحة

كشف البطل العالمي في تنس الطاولة في حديث تحصلت عليه “الصيحة” يقول فيه: الإخوة شرفاء الرياضة السودانية وكافة شعب السودان الأبي تعرّضت يوم الاربعاء الماضي للاعتقال عقب مؤتمرنا الصحفي عن الفساد الاداري في الرياضة بفندق برادايس الخرطوم٢, حيث حضر اثنان من أعضاء المباحث بأمر قبض صادر من جرائم المعلوماتية, وكان الشاكي فيه هو عبد الرحمن السلاوي رئيس اتحاد التنس المحلول بقرار وزاري من معالي الوزير يوسف الضي والبلاغ المدون في (المعلوماتية إشانة سُمعة), واشار المك: حاول رجال المباحث اعتقالي فوراً وبدون إحضار أوراقي الثبوتية او حضور ضامن (يعني كنت ح اقعد في السجن من يوم الأربعاء وحتى الأحد نسبة للعطلة ومواكب الخميس بحجة لا  توجد أوراق ثبوتية او ضامن), وابان بقوله ان البلاغ كيدي ورفضت الذهاب معهم وقمت بالاتصال مباشرة بوزارة الشباب والرياضة الاتحادية والسفارة الهولندية في الخرطوم للعلم, وحضر كل ابطال الجمهورية لكرة الطاولة ممثلين في عبد الرحمن والمهندس وموسى ومحمد ابوجا وامجد باخشوين ومصطفى عبد السميع وكلهم رافقوني مع اعضاء المباحث الى نيابة المعلوماتية وسط السوق العربي ولحق بنا بطل الملاكمة السودانية حسن عبد العزيز والاخوات الرياضيات المحاميات الاستاذة اروى والأستاذة مروة وتم التحري من وكيل نيابة المعلوماتية وأمر  بنقلي الى جنايات بحري لتنفيذ امر القبض واخلاء سبيلي فورا بضامن, ولكن قبل ذلك أردف قال لي وباستغراب واضح ان هنالك ايضاً قرار بحظر سفر على اسمي مقدم مع البلاغ وأمر فوراً بإلغاء هذا القرار غير المبرر ولا مفهوم ولا نعلم من أين صدر وكيف صدر؟!  وفعلاً تم نقلي الى محكمة جنايات بحري جوار مستشفى السكري وتم تنفيذ حكم امر القبض وإطلاق سراحي فوراً, وهنا نسيت ان اذكر بأنني رفضت التسلح بجوازي واوراقي الهولندية لاني سوداني في المقام الأول وبطل في التنس قدم للسودان الغالي والنفيس من ميداليات عربية وأفريقية وعالمية واولمبية, وافخر بذلك وكنت اريد ان ارى بام عيني ماذا سوف يحدث لي وكيف سوف تحميني بلادي وبني جلدتي, وكنت سعيداً جداً وانا ارى كل اهل الرياضة وكرة الطاولة وحتى عامة الشعب وحتى رجال المباحث يلتفون حولي ويخففون عني وقع هذا البلاغ الكيدي, ومن بعد اخطرنا أحدهم ان ظهر اليوم حضر رجل سمين منتفخ الأوداج يرتدي بدلة الى مكتب النيابة حاملاً جوالا فخما عرض عليهم مجريات مؤتمرنا لايف قائلاً (اهو ده الزول الشاكنو هسه هو شغال لايف), وتم تحرير امر القبض فوراً وذهب معه اثنان من المباحث لاعتقالي وقد كان.. هذا وقبل الإفراج عني في محكمة جنايات بحري وبصحبتي  بطل السودان للملاكمة الاخ العزيز حسن عبد العزيز وكان قد كتب في مجموعة عالم الرياضة تطبيق “واتساب”، عن ما حدث وانه الآن برفقتي لنفاجأ بنفس رجل المباحث يحضر وفي يده امر باعتقاله ايضاً,  وايضاً الشكوى مقدمة من نفس الشخص؟! وهذا كان امرا غريبا جدا ونفوذا غير طبيعي يؤكد بانها لم تسقط بعد.. لطالما طالبنا وحاربنا منذ سنوات الفساد الاداري في الرياضة السودانية في حرب شرسة ضروس وبدون نفوذ او حماية لا من الدولة ولا غيرها, ولطالما طالبنا بتنفيذ القانون وردع المذنبين الذين لم يقدموا ميزانيات مالية منذ عشرات السنوات ولا توجد ورقة مالية واحدة لا في المفوضية الاتحادية ولا الوزارة ولا حتى ديوان النائب العام, وقلنا ان هذه بلاغات مفترض تُقدّم من الوزارة والمفوضية ضد تلك الاتحادات الفاسدة وتتم محاسبتهم ومعاقبتهم ولم يحدث ذلك, بل وبكل أسف يتم القبض علينا نحن شرفاء الرياضة الذين نحارب من أجل رياضة نزيهة وشريفة ومن اجل نهضة الرياضة السودانية التي تعلم جيداً من نحن ولا عزاء للشرفاء.

البطل المك في كلمات

الأولمبي أسامة المك – بطل جمهورية السودان عشرات المرات – ٤ ميداليات عربيه ٤ ميداليات افريقية – اول تأهيل اولمبي قاري للسودان- مصنف السودان العالمي الوحيد – حائز على درع التميز الأفريقي ٢٠١٦م – محترف في نادي مدينه لايدن هولندا ونادي بيتون بلجيكا. الخرطوم .٢١-١٠-٢٠٢١م.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!