مقتل صبي خلال مواكب 21 اكتوبر في ربك

ربك: أحمد جبريل– 21 اكتوبر 2021م

لقي صبي يبلغ من العمر (14) عاماً مصرعه، إثر دهسه بعربة دفار، عندما كان في طريقه للمشاركة في مواكب 21 اكتوبر لدعم الحكم المدني بمدينة ربك.

وتعرض الصبي لدهس فى الرأس بعد تشبثه خلف العربة الدفار التي خففت سرعتها في منطقة تقاطع السكة الحديد مع طريق الأسفلت “الخرطوم- كوستي”، حيث سقط تحت دواليب الدفار، وتم نقله إلى مستشفى ربك جثة هامدة.

من جانبها، حمّلت لجان مقاومة ربك في بيان تلقته (الصيحة)، من أسمتهم أشخاصاً كانوا خلف سوء تنظيم المواكب يتبعون للجان مقاومة محلية ربك، بنصبهم منصة قرب الطريق العام دون مراعاة للسيارات والشاحنات، ووعدت لجان المقاومة- ربك بمتابعة الإجراءات القانونية حتى ينال المقصر جزاءه- حسب تعبيرها.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!