الشركة الوطنية الصينية للبترول: إغلاق شرق السودان كارثة حقيقية

الخرطوم- الصيحة

وصف رئيس رئيس الشركة الوطنية الصينية للبترول بجنوب السودان وليو زيونغ، إغلاق شرق السودان بالكارثة الحقيقية لأنه يعيق انسياب الخام ويوقف العمل.

وبحث وزير الطاقة والنفط المهندس جادين علي عبيد مع وليو زيونغ بوزارة الطاقة اليوم، المصالح والتحديات المشتركة في قطاع النفط، وأكد الوزير أهمية توفر الخدمات الضرورية في مناطق البترول وتنميتها من خلال تضافر الجهود والتواصل مع المجتمعات المحلية.

وأشار إلى التحديات التي تواجه البلاد في شرق السودان، ودعا لضرورة التوافق ووحدة الرأي والتكاتف ونبذ التفرقة والشتات والتمسك بشعارات الثورة.

من جانبه، تناول رئيس الشركة الوطنية الصينية بجنوب السودان، التحديات التى تواجه الإنتاج في جنوب السودان وأبرزها إغلاق شرق السودان، ووصفه بالكارثة الحقيقية لكونه يعيق انسياب البترول الخام من مناطق الإنتاج وإلى الميناء، والعمل معاً لما يمكن أن يؤدي إلى تجاوز هذه الازمة، مشيرا الى انهم بذلوا حهودا فى التواصل مع المكون المحلى بمناطق الإنتاج في جنوب السودان لضمان إستمرار العمل.

يذكر ان الشركة الوطنية الصينية للبترول تعد  الشريك الأكبر في قطاع البترول في السودان حيث عملت مع شركات أخرى على استخراج النفط السوداني قبل الانفصال فيما استمرت أعمالها بعد الانفصال في البلدين لاستخراج النفط.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!