نُزوح الآلاف إثر قتال فصائل جنوبية داخل الأراضي السودانية

 

الخرطوم ـــ عبد الوهاب أزرق

كَشف المدير التنفيذي لمحلية التضامن بولاية جنوب كردفان، صديق النور أحمد البشير، عن اندلاع قتال عنيف السبت الماضي بين فصائل جنوبية بمنطقة “المقينص” داخل الأراضي السودانية تسبّب في نزوح آلاف المواطنين إلى خارج المدينة.

وكشف النور لـ(الصيحة) عن استقبال مدينة “الترتر” للمواطنين الفارين من القتال هناك، وقُدِّر تعدادهم بالآلاف، وأفصح عن وفاة طفلين جراء الأمطار، وأضاف “تم توطين الفارين بالمدارس والمنازل في تكاتف مجتمعي وصفه بالملحمة”، مُشيداً بقطاعات محلية التضامن في استقبال النازحين. وقال النور إن انفتاح الحدود على طول حدود المحلية مع دولة الجنوب مما مهد لدخول الفصائل الجنوبية المسلحة المُتصارعة، ودخول (51) أسرة جنوبية، يحتاجون للإيواء والطعام والماء. وناشد النور الحكومة الولائية ومفوضية العون الإنساني ووزارة الصحة للتدخل العاجل والسريع بغية تقديم الخدمات.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!