الشرطة تطلب دعماً لوجستياً من الـ(FBI)

الخرطوم ــ الصيحة
بحث قادة في الشرطة مع فريق رفيع من مكتب التحقيقات الفيدرالي الأمريكي (FBI)، سبل دعم الأخيرة للإدارة العامة للأدلة الجنائية بالسودان لوجستياً وفنياً وإتاحة فُرص للتدريب.
والتقى مدير الإدارة العامة للمباحث والتحقيقات الجنائية، اللواء النذير خضر عبد الرحيم أمس بالخرطوم، وفد الـ(FBI) برئاسة السيدة ديب شوميكا الملحق القانوني الإقليمي ونائبها جيم تونجي بحضور مدير الإدارة العامة للتعاون الدولي اللواء ياسر عبد الرحمن.
وبحث اللقاء، تعزيز سُبُل التعاون المُشترك بين المباحث والـ(FBI) في جميع المجالات وعلى رأسها التدريب المتقدم للضباط في الرتب الوسيطة حسب البرنامج التدريبي للـ(FBI).
وطبقاً للمكتب الصحفي للشرطة، فإنّ مدير الإدارة العامة للمباحث، طالب الجانب الأمريكي بتقديم الدعم الفني واللوجستي وتفعيل البروتوكولات والاتفاقيات الثنائية للحد من ارتكاب الجرائم المحلية والإقليمية والدولية.
من جانبها، أشادت ديب بدور إدارة المباحث في تفعيل العمل المنعي والكشفي للجريمة، مشيرةً لأهمية التعاون والتنسيق التام مع السفارة الأمريكية بالخرطوم لتقديم الدعم اللازم وتفعيل التعاون المُشترك في العديد من المجالات الأمنية.
+++++++++++
حمدوك يتلقّى رسالة من أفورقي حول تطوُّرات الأوضاع بإثيوبيا
الخرطوم- الصيحة
تلقّى رئيس مجلس الوزراء د. عبد الله حمدوك، رسالة شفاهية من الرئيس الإريتري أسياس أفورقي، تناولت العلاقات الثنائية بين البلدين وتطور الأوضاع بالإقليم، خصوصاً بالجارة إثيوبيا.
واستقبل حمدوك مساء الخميس، مستشار رئيس جمهورية إريتريا للشؤون السياسية يماني قبراب، ووزير الخارجية الإريتري عثمان صالح.
وتأتي رسالة أفورقي عقب سلسلة من الاتّصالات شرع فيها رئيس الوزراء، رئيس الدورة الحالية لـ”إيقاد”، خلال الفترة الماضية مع عدد من رؤساء دول “إيقاد” والقادة الأفارقة حول الأوضاع بالجارة إثيوبيا، وضرورة حشد الدعم الأفريقي ودعم “إيقاد” بغرض التوصل لحلول سلمية وسياسية بإثيوبيا بما يضمن وحدة إثيوبيا وبما يتوافق مع رغبة الشعب الإثيوبي، مع أولوية مخاطبة القضايا الإنسانية العاجلة.
وشكر حمدوك الوفد الإريتري، وأكد التزام السودان و”إيقاد” ببذل كافة الجهود التي تؤدي للاستقرار الإقليمي، وبما يدعم أجندة السلام في المنطقة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!