نادي باريس يعفي 14.1 مليار دولار من ديونه على السودان

باريس ــ الصيحة
أعلن وزير المالية والتخطيط الاقتصادي، جبريل إبراهيم إعفاء السودان من 14.1 مليار دولار من دَيْنِ مجموعة دول نادي باريس وإعادة جدولة ما تبقى من الدَّيْن.
وهنأ وزير المالية عبر صفحته بفيسبوك، السودانيين بحصول السودان فعلياً على إعفاء 14.1 مليار دولار من دَيْنِ مجموعة دول نادي باريس وإعادة جدولة باقي الدَّيْن البالغ 9.5 مليار دولار الى حين الوصول لنقطة الإكمال مع التوقُّف عن سداد خدمة الدَّيْن خلال هذه الفترة، وأضاف “سنسعى للحصول على نتائج مماثلة أو أفضل منها مع الدول الدائنة خارج نادي باريس. هذه بداية مُوفّقة لها ما بعدها”.
يُشار إلى أن وزير المالية غادر إلى باريس الأربعاء الماضي للمشاركة في اجتماع نادي باريس يُرافقه محافظ البنك المركزي.
وفي أواخر يونيو الماضي، وافق المجلس التنفيذي لصندوق النقد الدولي، على انضمام السودان إلى مُبادرة البلدان الفقيرة المثقلة بالديون “الهيبك” بعد أن قرّر المجلس أنَّ السودان وصل إلى نقطة اتّخاذ القرار المطلوبة وفقاً للمبادرة.
وبمُوجب هذه الخطوة، سيتمُّ البدء في تخفيف دُيُون السودان المُقدَّرة بأكثر من 50 مليار دولار، التي تُشكِّل معضلةً رئيسيةً أمام حلِّ أزمته الاقتصادية المتفاقمة.
ولا تقل ديون السودان عن 50 مليار دولار، منها 19 مليار دولار مستحقة لنادي باريس ومثلها للدول غير الأعضاء في نادي باريس بما في ذلك الكويت والسعودية والصين.
كما لا تقل الديون التجارية عن 6 مليارات دولار ويُقابلها تقريباً ما كان يُدين به السُّودان للمُؤسّسات المَالِيّة الدُّولِيّة.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!