حميدتي ينسحب من تنفيذية الاتحاد العربي و”الصيحة” تنفرد بالكواليس

 

الصيحة / ناصر بابكر

تحصلت “الصيحة” على معلومات مؤكدة من مصادر موثوقة بأسباب وكواليس انسحاب مرشح السودان الباشمهندس “نصر الدين حميدتي” من سباق الترشح لعضوية المكتب التنفيذي للاتحاد العربي لكرة القدم من خلال الجمعية العمومية للاتحاد العربي التي جرت بمدينة جدة بالمملكة العربية السعودية.

وتحصلت الصحيفة على كواليس انسحاب مرشح السودان وإلى جانبه مرشح ليبيا من السباق، حيث تفيد المتابعات أن التوجه العام داخل الاتحاد العربي لكرة القدم ومن قبل قيادات الاتحاد كان يمضي باتجاه ترك مقاعد المكتب التنفيذي لمن يشغلون المكاتب التنفيذية بالاتحادين الإفريقي والآسيوي.

وبحسب مصادر “الصيحة”، فإن ترتيبات كبيرة تمت خلال الأيام الماضية لدعم هذا التوجه وتم تنسيق من قبل قيادات الاتحاد العربي ليتم تنفيذ هذا السيناريو من خلال الجمعية العمومية التي أقيمت أمس وذلك لدعم المكاسب التي بدأ الاتحاد العربي يحققها مؤخراً وعلى رأسها بطولة (كأس العرب ـ فيفا) التي ستقام في ديسمبر المقبل بالدوحة والتي تمثل اعترافاً من الاتحاد الدولي لكرة القدم بكيان الاتحاد العربي.

 

حيث تخطط قيادات الكرة العربية لتثبيت وجود الاتحاد العربي أكثر وزيادة تأثيره وترسيخ منافساته بالتنسيق مع الاتحادين الأفريقي والآسيوي من جهة والفيفا من جهة أخرى، وهو ما دفع لتبني سيناريو تمكين أعضاء المكتب التنفيذي بالاتحادين الإفريقي والآسيوي من الفوز بمقاعد المكتب التنفيذي للاتحاد العربي وهو ما تم فعلاً، حيث فاز كل من الموريتاني أحمد ولد يحيى والمغربي فوزي لقجع والمصري هاني أبوريدة والتونسي وديع الجريء بمقاعد أفريقيا في مجلس إدارة الاتحاد العربي لكرة القدم، بينما فاز بمقاعد آسيا القطري سعود المهندي واللبناني هاشم حيدر والإماراتي عبد الله الجنيبي واليمني حمد الشيباني، بينما فازت الأردنية سمر نصار بالتزكية.

وبحسب ما تحصلت عليه “الصحيفة، فإن مرشح السودان ومرشح ليبيا إلى جانب بعض المرشحين من عرب آسيا آثروا الانسحاب بعد تأكدهم من السيناريو المرسوم، وبالتالي خسارتهم المؤكدة وفقاً للتوجه العام ما دفعهم للانسحاب من السباق وسحب ترشيحهم في اللحظات الأخيرة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!