إسماعيل حسن يكتب : شكراً البرهان.. وبالسلامة صقور الجديان

* في احتفال بهي رائع بفرع الرياضة العسكرية بالعمارات شارع 61، كرّم السيد رئيس مجلس السيادة منتخبنا الوطني مساء أمس الأول، وشارك في تقسيمة استعراضية مع نجوم المنتخب الوطني، قبل أن يخاطبهم ويؤكد وقفته معهم وهم يجاهدون من أجل إعلاء راية السودان في المحافل الخارجية.. وأعلن استعداده التام لتذليل كافة الصعاب، وتقديم الدعم المعنوي والمادي اللازمين ليواصلوا مشوارهم في نهائيات الكان والبطولة العربية بنفس القوة ..

* رئيس لجنة المنتخبات الدكتور حسن برقو، استهل الاحتفال بكلمة ضافية شكر خلالها سعادة الفريق أول البرهان على دعمه المتواصل للمنتخب، والذي كان له الأثر في ما تحقق من إنجازات وانتصارات، وأشار إلى حاجتهم لتأهيل البنيات التحتية بدعم كامل من الدولة.. كما تحدث الدكتور كمال شداد شاكراً البرهان على وقفاته القوية معهم، لافتاً النظر إلى ضرورة الاهتمام بتأهيل إستاد الخرطوم، باعتبار أنه الإستاد الذي جرت فيه النسخة الأولى لبطولة الأمم الأفريقية.

…………………………………..

* بقدر ما حاولت أن أفهم القرار الذي أصدره الاتحاد العام بشأن أزمة المريخ الإدارية في اجتماعه أمس، بقدر ما عجزت عن ذلك.. إذ أنه يبدو في ظاهره وكأنه عالج الأزمة، أو بمعنى آخر سيعالج الأزمة، ولكن في باطنه الكثير من الاحتمالات بأن يتسبب في المزيد من الصراعات وعدم الاستقرار.. كما أنه يعج بالمتناقضات.. مثلاً.. يقضي القرار باعتماد النظام الأساسي الذي أجازته جمعية 27 مارس الماضي.. وفي نفس الوقت يرفض بقية مخرجاتها..

* اعتماد النظام الأساسي يعني بالضرورة اعتماد الجمعية والاعتراف بها.. فكيف إذن يقبل قراراً من قراراتها ويرفض قرارات أخرى..؟؟!! وبمعنى أوضح؛ اعتراف الاتحاد بالجمعية، يفرض بالضرورة، اعترافه بجميع مخرجاتها..

* ثانياً صادق الاتحاد العام على النظام الأساسي 2019، “تعديل 21″، ومع ذلك قرر أن يستمر سوداكال في الرئاسة إلى أن تنعقد الجمعية الانتخابية القادمة، رغم أن هنالك شرطاً من شروط الرئاسة في هذا النظام، لا يتوفر في سوداكال..

* في الاحتفال الذي نظمه رئيس مجلس السيادة أمس الأول على شرف المنتخب الوطني بفرع الرياضة العسكرية.. التقيت بعضو الاتحاد العام حسين قبّة.. وقلت له كأنكم لا رحتوا ولا جيتوا بالقرار الذي أصدرتموه بشأن أزمة المريخ، فهو يرسخ لها، أكثر مما يعالجها، فضحك وأكد أن القرار الذي وصلنا لا يشتمل على كل التفاصيل.. وأنه على مسؤوليته، سيسهم في حل الأزمة بشكل قاطع..

* وأضاف: وسيتم استدعاء طرفي الصراع – مجموعة سوداكال، ومجموعة الكندو وأسد، لاجتماع بمكاتب الاتحاد، يتم خلاله ابلاغهم بالقرار، والتوقيع عليه، وإذا لم يوافقا عليه، يتم عزلهما من المشهد كله، وتتولى اللجنة الثلاثية تشكيل لجنة تطبيع.. وإذا وافق طرف ورفض الطرف الآخر، يتم عزل الطرف الرافض، ويتولى الطرف الموافق تسيير نشاط النادي.. وبالنسبة للجنة العضوية، فسيتم تكوينها من شخصيات محايدة، بينما تتولى اللجنة القانونية الإشراف على الجمعية الانتخابية..

* أعتقد القرار بهذه الصورة مقبول جداً، ولم يترك ثغرة ينفد منها سوداكال للعودة من جديد إلى كرسي الرئاسة في المريخ..

* يتخوف البعض من أن يستغل سوداكال الفترة التي سيبقى فيها رئيساً للنادي، في الإضرار ببعض الملفات، خاصة المالية، ويفوت عليهم أن نصاب المجلس يصب في صالح مجموعة الكندو، ولا يمكن لسوداكال أن يصدر قراراً بدون موافقتهم..

* أما احتمال أن يستميل سوداكال عدداً من أعضاء مجموعة الكندو، فهو غير وارد على الإطلاق، خاصة بعد أن منح أعضاء الجمعية العمومية الأخيرة مجموعة الكندو ثقتهم الكاملة.. وكلفوهم دون سواهم بتسيير نشاط النادي..

* ختاماً.. إذا كنت قد فهمت توضيحات قبة بنحو صحيح، فإن القرار في مجمله يصب في صالحنا.. وما دام صبرنا على مجلس سوداكال أربع سنوات سابقة، فإن الصبر عليه خمسة وأربعين يوماً ما مشكلة..

…………………………………

* تغادرنا في حفظ الله ورعايته في الثانية من فجر اليوم بعثة المنتخب الوطني برئاسة الدكتور حسن برقو، متوجهة إلى العاصمة القطرية الدوحة تمهيداً لملاقاة المنتخب الليبي في تمهيدي البطولة العربية مساء السبت القادم.. وستجد في استقبالها اللجنة المكونة من السفارة السودانية هناك، وأعضاء الاتحادين العربي والقطري..

* وقد تم اختياري صحفياً مرافقاً للبعثة.. وبإذن الله أوافيكم برسالة يومية من هناك..

* العودة إلى السودان بإذن الله يوم الأحد القادم.. دعواتكم..

* وكفى.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!