قوات عسكرية للفصل بين القبائل المُتنازعة في أم دافوق بجنوب دارفور

نيالا ـ الصيحة

أكدت لجنة أمن ولاية جنوب دارفور، سيطرة القوات العسكرية المشتركة التي تم الدفع بها لمناطق الصراع القبلي في منطقة أم دافوق، مشيراً إلى أن القوات استطاعت أن تفصل بين القبائل المُتحاربة في مناطق (مندوة، مرمسة ومجنقري).

وأشار الوالي خلال مخاطبته، قوة عسكرية عادت من محلية الردوم إلى نيالا أمس أن القوات المشتركة قامت بعمل جيد للفصل في الصراع القبلي بين قبيلتي الفلاتة والتعايشة الذي تسبّب في مقتل نحو (36) وجرح (32) من الطرفين.

وذكرت حكومة ولاية جنوب دارفور في “بيان” أمس، أنّ لجنة أمن الولاية بعد اجتماعها “أمس”، قرّرت الدفع بتعزيزات عسكرية إضافية للمنطقة لمُلاحقة الجناة ومنع تكرار الحادث، عَلاوةً على تشكيل لجان تحقيق قانونية لفتح البلاغات وتوجيه التهم، مُؤكِّدة استقرار الأوضاع الأمنية بالمنطقة، داعيةً المُواطنين للابتعاد عن الشائعات والمُحافظة على النسيج الاجتماعي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!