فيما يثير ملف الأجانب استياء البرتغالي.. الهلال يدشن إعداده للنصف الثاني من الملعب العتيق

الخرطوم: الصيحة

ينتظر أن يكون قد دشن فريق الكرة الأول بنادي الهلال في التاسعة والنصف من مساء أمس الأربعاء إعداده للنصف الثاني من الموسم بعد فترة راحة قصيرة استمرت لعشرة أيام منحت للاعبين عقب مباراة مازيمبي الكونغولي وهي المباراة الأخيرة التي خاضها الهلال في النصف الأول من الموسم.

وكان الطاقم الفني للهلال بقيادة البرتغالي ريكاردو فورموسينيو أبقى المعد البدني بالخرطوم لإنجاز تدريبات خاصة لستة لاعبين من بينهم ياسر مزمل وأبوعاقلة عبدالله ومحمد موسى الضي وصلاح عادل وعبد اللطيف بويا تتعلق بتخفيف الوزن ورفع معدلات اللياقة البدنية فيما خلدت بقية العناصر للراحة على مدار عشرة أيام.

وينتظر أن يكون إستاد الخرطوم مقراً لاستضافة تدريبات الهلال للنصف الثاني من الموسم طوال الفترة المقبلة في ظل إغلاق الجوهرة الزرقاء بسبب الإصلاحات التي تجري لتجهيز الملعب لاستضافة مباريات صقور الجديان في تصفيات كأس العالم.

الجدير بالذكر أن الهلال يستهل النصف الثاني من الموسم بمواجهة غريمه التقليدي المريخ في قمة مؤجلة من الدورة الأولى للدوري الممتاز.

وعلى صعيد منفصل، كشفت بعض التقارير عن حالة عدم رضا من قبل المدير الفني للهلال البرتغالي ريكاردو فورموسينيو على إدارة النادي بسبب عدم توفير ما طلبه في تقريره الفني فيما يلي التخلص من اللاعبين الأجانب والتعاقد مع محترفين جدد يشرف بنفسه على اختيارهم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!