وزيرة الخارجية تناقش جدولة ديون صندوق أبوظبي على السودان

 

الخرطوم: أبو ظبي – الصيحة

بحثت وزيرة الخارجية الدكتورة مريم الصادق مع مدير عام صندوق أبوظبي للتنمية محمد سيف السويدي، مُعالجة مديونية الصندوق على السودان، وأشارت إلى أنه من المأمول أن يُحقِّق مؤتمر باريس نتائج إيجابية في إعفاء ديون السودان الخارجية.

وناقشت مريم المهدي التي بدأت أمس، زيارة رسمية لدولة الإمارات العربية المتحدة بمقر الصندوق، سُبُل التّعاون المُستمر مع الصندوق بتمويل مشروعات تنموية في السودان، مُتمنيةً تمويل المَزيد من المَشروعات الجديدة في الزراعة والطاقة والتعدين، وأعربت عن شُكرها للصندوق على تسهيل انسياب المِنْحَة الإماراتية، مُؤكِّدة على ثقة السودان في إنفاذ باقي المِنْحَة.

من جانبه، عَبّرَ السويدي، عن سعادته بالزيارة، مُؤكِّداً أنّ الصندوق يسعى لزيادة نشاطاته التنموية في السودان، مُشيراً إلى أنّ الصندوق يعمل في مجال تمويل المشاريع الإنمائية والاستثمارية لتحقيق أهداف التنمية المُستدامة. كما أكّد التزام الإمارات للوفاء بالتزاماتها في المِنْحَة والوقوف مع الحكومة الانتقالية، وَوَعَدَ بالمُساعدة في إعفاء الديون الخارجية على السُّودان، مُوضِّحاً بأنّ الإمارات تسعى لتحقيق مُساهمة فَعّالَة في عجلة التنمية بالسُّودان.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!