القضاء يُؤيِّد استمرار احتجاز غندور ومعمر موسى

الخرطوم ـ الصيحة

أيّد القاضي الأعلى في ولاية الخرطوم، استمرار احتجاز رئيس حزب المؤتمر الوطني المحلول إبراهيم غندور وآخرين في الدعوى المُقيّدة ضدهم من النيابة العامة، ودعاها لمواصلة التحقيقات.

وتتّهم النيابة العامة، إبراهيم غندور ومعمر موسى وميخائيل بطرس وحامد عبد الرحمن، بالتخطيط لإحداث أعمال عنف في مليونية 30 يونيو 2020.

وقالت مصادر عدلية موثوقة لـ”سودان تربيون”، إن “القاضي الأعلى لولاية الخرطوم، رفض استئناف محامي المتهمين غندور ومعمر وبطرس وعبد الرحمن، الذين طالبوا بالإفراج عن موكليهم”، وطالب القاضي بإعادة الأوراق إلى النيابة المُختصة للاستمرار في إجراءات التّحقيق في الدّعوى المُتّهم فيه إبراهيم غندور وآخرون.

وكانت دائرة الفحص للنائب العام، رَفضت طَلب مُحامي المُتّهمين الخَاص بالإفراج عنهم، مِمّا دَعاهم لنقل الطلب إلى القاضي الأعلى لولاية الخرطوم، الذي أيّد استمرار احتجازهم على ذمة التحقيقات.

وقدّم المُحامون هاشم أبو بكر الجعلي ومحمد الحسن الأمين وكمال عمر عبد السلام، طعناً إلى القاضي الأعلى لولاية الخرطوم ضد استمرار احتجاز المُتّهمين.

وقيّدت النيابة العامة، دعاوى قانونية ضد إبراهيم غندور وآخرين تحت المواد 5 و6 من قانون مكافحة الإرهاب والمواد 51 و65 من القانون الجنائي، إضافةً للمادة 36 من قانون تمويل الإرهاب.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!