معتصم محمود يكتب.. انتخابات الخرطوم والمرشح الموهوم!!

* لأول مرة تتفق أندية الخرطوم على مرشح واحد لرئاسة الاتحاد المحلي  .

*صحيح أن عديد المرشحين أعلنوا عن ترشحهم لكنهم تنازلوا في نهاية المطاف لمن يرون أنه محل الإجماع  وهو الجنرال محمد حسن مضوي رئيس تجمع أندية منطقة الخرطوم والرئيس السابق لنادي الجريف

*لم يتنازلوا فقط، بل تواثقوا على قيادة الحملة الانتخابية للجنرال.

*تاريخ أندية الخرطوم لن ينسى هذا الموقف المحترم لجنابو وزه والمهندس محمد عمر رئيس نادي شباب ناصر ومالك قناة الملاعب وبقية المرشحين الذين تنازلوا عن طيب خاطر.

*جلوس الجنرال مضوي على رئاسة اتحاد الخرطوم بات مسألة وقت ليس إلا .

*أندية أمدرمان وبحري تحترم العرف المعمول به في الانتخابات والذي منح منطقة الخرطوم رئاسة الاتحاد.

*منذ تأسيس الاتحاد ظلت الرئاسه للخرطوم، السكرتارية لأمدرمان والمال لبحري .

*من يزعمون أنهم سيترشحون لرئاسة الخرطوم وهم من خارجها إنما يسعون نحو الأضواء لا غير.

*قيادات أمدر أكدت احترامها للعرف الانتخابي وجددت دعمها لخيار الخرطوميين.

*أحدهم مريض شهرة ومجنون مناصب يرشح نفسه في كل انتخابات ولا يجني غير الصفر الكبير.

*هناك أيضاً اسم جديد على الساحة الرياضية ظهر كما النبت الشيطاني وادعى أنه يود الترشح للمنصب !!

*لو سألته عن اتحاد الخرطوم قياداته، مناطقه، هياكله لعجز عن الرد ورغم ذلك يود ترؤس اتحاد الخرطوم  !!

*المسكين وزع صوره على الصحفيين وشرع في ملاحقتهم لنشر أخباره.

*لا أود أن أقول لشريف مطر ما يقوله عنه زملاء المهنة لكني ـقول له.. رئاسة الاتحاد بيد الأندية لا صغار الصحفيين  .

*الصحفيون لا صوت لهم في الانتخابات يا هذا  .

*تبوؤ المناصب الإداريه يبدأ بالتدريج وليس القفز بالزانة.

*ابحث عن فريق بروابط الوادي الأخضر ومنها أبدأ رحلة الصعود وقد أكد الزميل كبوتش استعداده للبحث لك عن فريق بروابط المنطقة.

* بالمناسبة زعمت أنك موردابي لكن ناس القراقير أنكروك وقالوا (لا نعرف مطر، غير سعادتو صلاح مطر).

*لا نتهمك بسرقة اسم مطر ولا نزعم أنك تتطفل على القراقير لكنا فقط نسأل (من أي دهيه أتيت) !!

*إن كانت حكاية الترشح مجرد فلهوة لاكتساب شهرة  فاعلم أن الشهرة التي تستتبعها سخرية واستهزاء ما حبابا .

*ابحث عن مجال آخر للشهرة بعيداً عن اتحاد  الخرطوم ولا تضع نفسك محل السخرية والاستهزاء .

 

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!