(طه وهارون) يرفضان الإدلاء بأقوالهما حول اتهامهما بفض الاعتصام

الخرطوم: محمد موسى

رفض النائب الأسبق للرئيس المعزول علي عثمان محمد طه، ورئيس حزب المؤتمر الوطني المحلول أحمد هارون الإدلاء بأقوالهما أمام وكيل نيابة الخرطوم شمال في قضية اتهامهما بإحضار قوات من مدينة الأبيض للمساعدة في فض اعتصام القيادة العامة.

ومثل امام نيابة الخرطوم شمال أمس، المتهمان (طه وهارون) للتحري معهما حول الدعوى الجنائية التي قيدت ضدهما بإحضار قوات الهجانة من حاضرة ولاية شمال كردفان الأبيض على متن بصات للمساعدة في فض اعتصام القيادة الشهير.

فيما رفض رئيس حزب المؤتمر الوطني المحلول احمد هارون، الإدلاء بأقواله إلا في حضور محاميه، في ذات الوقت رفض النائب الأسبق للرئيس المعزول علي عثمان محمد طه الإدلاء بأي أقوال أمام النيابة وطالبهم بإحالة أوراق البلاغ للمحكمة.

وكشفت النيابة العامة بأن وكيل نيابة الخرطوم شمال عبد الرحيم الخير هو الموكل بإجراءات التحقيق مع القياديين بالحكومة المبادة في الدعوى الجنائية التي دونت ضد (طه وأحمد هارون) بالرقم ١٥٥٤١/ ٢٠١٩م تحت مخالفة نصوص المواد ٢١/ ٢٥/ ١٤٤/ ٦٥ من القانون الجنائي لسنة 1991م التي تتعلق بالاشتراك والتحريض في منظمات الإجرام والإرهاب والمادتين ٥ / ٦ من قانون مكافحة الإرهاب.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!