أوامر قبض ضد (10) متهمين بارتكاب مجزرة معسكر العيلفون

 

الخرطوم- فاطمة علي

أصدرت النيابة العامة، أمر قبض ضد (10) من منسوبي النظام السابق، متهمين بقتل نحو (200) مجند قسرياً بمعسكر العليفون في الثاني من أبريل سنة 1998م عقب محاولتهم الهروب من المعسكر لقضاء عطلة عيد الأضحى مع ذويهم.

وطالبت النيابة في منشور صحفي أمس، القيادي السابق كمال حسن و(9) آخرين بتسليم أنفسهم إلى أقرب مركز شرطة خلال فترة لا تتجاوز الأسبوع لاتهامهم بالتورط في تنفيذ مجزرة معسكر العيلفون الشهيرة.

وقال وكيل النيابة الأعلى المستشار عبد الرحيم أحمد عبد الرحيم، إن الـ(10) الذين طالبهم بتسليم أنفسهم، متهمون تحت المواد 21 و26 و89 و97 من القانون الجنائي، المتعلقة بالاشتراك الجنائي والتعاون في ارتكاب جريمة ومخالفة الموظف العام للقانون بقصد الإضرار أو الحماية وتقديم بيان كاذب وهم: أسامة عبد الله محمد الحسن، الصادق محمد حامد، عادل محمد عثمان، ياسر جاه الرسول الأمير محمد، عبد العاطي هاشم الطيب، سيد محمد سيد، محمد حسن عبد السلام، شرقاوي أحمد محمد كباشي ومحمد محمود أبو سميرة محمود أبو سمرة، ودعت لجنة التحقيق أسر الضحايا والمفقودين في أحداث العليفون للحضور أمام اللجنة بغرض إجراء فحص البصمة الوراثية DNA للتعرف على الضحايا الذين عُثر على رفاتهم خلال عملية النبش.

الجدير بالذكر أنّ النائب العام كوّن في يناير 2020، لجنة تحقيق حول أحداث معسكر العيلفون التي توصلت إلى مقبرة جماعية بمنطقة الصحافة دُفن فيها بعض ضحايا المعسكر.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى