حريق يلتهم “عروساً” بشرق دارفور

الضعين ـ الصيحة

لقيت فتاة كانت تستعد لزفافها، مصرعها حرقاً في حريق هائل اندلع بمدينة ياسين بولاية شرق دارفور قضى على (22) منزلاً، وشرد (52) أسرة.

وبحسب وكالة السودان للأنباء، فإن حريقاً شب في المحلية التي تبعد حوالي 70 كيلو متراً من عاصمة الولاية الضعين وساعدت الرياح الشديدة في زيادة رقعته، اضطر معه المواطنون للفرار.

وعبر والي ولاية شرق دارفور د. محمد عيسى عليو، عن أسفه الشديد لحادثة َوفاة العروس، وزار الوالي مدينة ياسين وقدم واجب العزاء لأسرة الفقيدة ووقف على حجم الخسائر، ودعا المواطنين لتغيير ثقافة بناء المنازل من المواد المحلية التقليدية (القش والحطب) الى الطين والطوب لتفادي الحرائق والخسائر البشرية والمادية والمعنوية التي يتعرض لها المواطنون في كل عام، وتعهد الوالي بمساعدة كل المتضررين. ووجه الوالي، الأجهزة التنفيذية بتقديم كل المعينات الضرورية، وقدم ديوان الزكاة بالولاية سلة متكاملة من الدعم المادي والمساعدات العينية للمتضررين لمواجهة ظروفهم الحالية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!