كارثة تضرب جامعة “الرازي” كلية الصيدلة

 

الخرطوم: الصيحة

رفض جميع الأساتذة بجامعة الرازي كلية الهندسة التدريس بالجامعة اعتراضًا على النظام الذي اتبعته الجامعة بالتعاقد معهم بنظام الساعة ألف جنيه.

وقال أساتذة بالجامعة لـ (الصيحة)، إن إدارة الجامعة قامت بالاستغناء عن جميع الأساتذة بكلية الصيدلة والاتجاه إلى نظام العمل بالساعة بدلاً من الأجور الشهرية، وأوضحوا أن الأستاذ الجامعي ينفق في وصوله إلى الجامعة مبالغ كبيرة ومبلغ الألف جنيه لا يغطي مصروفاته في ظل الارتفاع الكبير في قيمة الترحيل وفي نفقات الحياة اليومية.

يُذكر أن كلية الصيدلة يدرس فيها كبار البروفيسورات كالبروفيسور عبد الكريم محمد صالح، والبروفيسور الرملي، والبروفيسور الحاج. والبروفيسور مكاوي، وكوكبة من نخبة الأساتذة …

وانتقد الأساتذة ما يدور بالجامعة، وتساءلوا إلى أين تتجه الرأسمالية ولماذا لا يوجد احترام للعلم والعلماء، وأوضحوا أن الساعة بألف جنيه، مع العلم أن جامعة الرازي جامعة غنية ولها دخل كبير، وحالياً تم تأسيس جامعة الرازي في نيجيريا ويملك مدير الجامعة عمارة تم شراؤها في أقل من شهر  بـ 2 مليون دولار، لماذا الجشع والطمع..

هذا، ولمست (الصيحة) الحيرة والاستغراب في وجوه أساتذة كلية الصيدلة بجامعة الرازي جراء الإجراء الذي اتخذته إدارة الجامعة ..

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!