في أولى مبارياته بمرحلة المجموعات.. الهلال يبدأ معارك الأبطال بلقاء من نار أمام “صن داونز”

الخرطوم: الصيحة

يُدشن هلال السودان من مدينة بريتوريا مساء اليوم ظهوره في مرحلة المجموعات بدوري أبطال أفريقيا، حينما يحل ضيفاً على صن داونز الجنوب أفريقي لحساب الجولة الأولى من المجموعات.

ويدخل الأزرق الموقعة التي يستضيفها ملعب لوفتوس فيرسفيلد، والتي تقام في غياب الجماهير، بصفوف مكتملة باستثناء المدافع الغائب وضاح إلى جانب الشكوك التي تحيط بإمكانية مشاركة الحارس أبوعشرين في اللقاء رغم تعافيه من الأصابة ومشاركته في التدريبات التي أداها الهلال بجنوب أفريقيا والتي وصلها الأزرق مبكراً وقبل أربعة أيام من مواجهة اليوم.

هلال السودان كان قد وصل لمرحلة المجموعات بنتائج مميزة وعلامة كاملة، بعد فوزه على فايبرز الأوغندي ذهاباً وإياباً بنتيجة هدف نظيف في المباراتين، وهي نفس النتيجة التي حقق بها الفوز خارج أرضه على الأشانتي قبل أن تلغى مباراة الإياب لعدم اكتمال قائمة الفريق الغاني بسبب ظهور عدد كبير من حالات الإصابة بكورونا وسط لاعبيه.

وسيكون دفاع الهلال وحراسة مرماه الذين حافظوا على نظافة الشباك في المراحل الأولية أمام امتحان حقيقي وصعب أمام أحد أفضل أندية القارة على مستوى الأداء الهجومي، فيما ستكون الفرصة سانحة أمام الغربال ونزار حامد وبقية العناصر الهجومية للاستفادة من المشاكل الدفاعية التي يعانيها الفريق الجنوب أفريقي والمساحات التي يتركها في الخلف للوصول إلى مرمى حارس المنتخب الأوغندي دينيس أونيانغو الذي يحمي عرين صن داونز منذ سنوات طويلة.

وبحسب متابعات (الصيحة)، فإن الصربي زوران يتجه للمحافظة على التوليفة التي ظل يعتمد عليها في المباريات القارية والتي يقودها رباعي الخط الخلفي (السموأل ميرغني، واتارا، أرنق وفارس عبدالله)، على أن يواصل الثلاثي (نصر الدين الشغيل، أبو عاقلة عبد الله ونزار حامد) اللعب في خط الوسط، فيما ينتظر أن يشغل المقدمة الهجومية الثلاثي أبراهيما نداي، ومحمد عبد الرحمن، وفيني كومبي (سليم أو بشه).. ويفاضل الطاقم الفني للهلال بين الثلاثي أبوجا وأبوعشرين وجمال سالم لاختيار أحدهما لتأمين العرين الأزرق في ظل ابتعاد أبوعشرين عن اللعب التنافسي منذ إصابته مطلع شهر يناير في مباراة الأهلي مروي، وتراجع مستوى جمال سالم، حيث يصبح الحارس الشاب أبوجا الخيار الأقرب لحراسة مرمى الهلال اليوم في أول ظهور قاري مع الأندية لأبوجا والذي قدم نفسه بشكل مميز في كل الجولات الأخيرة.

ويقود الفريق الجنوب أفريقي ساحره الأروغواياني سيرينو إلى جانب شواليلي ورميو ويعتمد الفريق على الأداء الهجومي الكاسح واللعب بتنظيم 3-4-3.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!