الشرطة توجه منسوبيها بالجنينة التحلي بالمسؤولية

عودة الأوضاع بغرب دارفور إلى طبيعتها

 

الجنينة: الصيحة

قالت الشرطة إن الأوضاع بدأت تعود إلى طبيعتها في ولاية غرب دارفور وحاضرتها مدينة الجنينة بعد الأحداث الدامية التي شهدتها المنطقة مؤخراً، وعزت ذلك إلى انتشار القوات النظامية وقوات الشرطة في أرجاء المدينة لتوفير الطمأنينة العامة، وعودة النشاط التجاري بالأسواق والمتاجر وجميع الأنشطة السكانية.

ونقل المكتب الصحفي للشرطة لقاء رئيس هيئة التدريب مشرف ولايات دارفور الكبرى الفريق عنان حامد محمد مع قوات الشرطة بالولاية، وتوجيهاته للقوات بضرورة التحلي بروح المسؤولية في تأمين المواطنين وممتلكاتهم وعدم الالتفات للشائعات المغرضة التي تهدف للتقليل من هيبة القوات النظامية، مؤكداً على قومية قوات  الشرطة وهي تقوم بواجباتها وفق القانون.

وكان الفريق عنان قد وصل إلى مدينة الجنينة ضمن وفد أمني رفيع برئاسة نائب رئيس هيئة الأركان إدارة للوقوف على الأوضاع الأمنية بالولاية، حيث انخرط الوفد ومنذ وصوله الثلاثاء الماضي في اجتماعات أمنية مكثفة مع لجنة أمن الولاية وقيادات الإدارة الأهلية لإعادة الأمور إلى نصابها وفرض هيبة الدولة وسيادة حكم القانون.

 

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى