الهلال يرفض قرارات لجنة أوضاع اللاعبين ويستأنف

أكّد التصعيد لمحكمة "كاس"

السوباط: لن نفرط في الحقوق.. نزار عوض: الخيار مفتوح

الخرطوم: معتز عبد القيوم

لجنة أوضاع اللاعبين بالاتحاد العام لكرة القدم التي أصدرت قرارها في قضية الثلاثي “رمضان عجب ومحمد الرشيد وبخيت خميس”، فجرت براكين الغضب في لجنة تطبيع الهلال التي أكدت رفضها لما صدر من قبل اللجنة، وأكدت على مناهضة القرار ورفعه إلى أعلى قمة للتقاضي عبر الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا).

لجنة التطبيع تتابع القضية

وكانت أولى ردود الفعل من قبل لجنة التطبيع بنادي الهلال التي قالت إنها تتابع القرار الذي اتخذته لجنة فض النزاعات المفوّضة والتي تجاوزت أمر التخويل وحدود صلاحياتها بصورة واضحة حول قضية الثلاثي “رمضان عجب، محمد الرشيد وبخيت خميس”، وترفض اللجنة هذا القرار جُملة وتفصيلاً، لما فيه من ظلم واضح لنادي الهلال وتجاوز صريح للقانون، لذا تعلن لجنة التطبيع تمسكها بالحق القانوني إرساءً لقيم ومبادئ الرياضة، كما تؤكد تمسكها بالتصعيد القانوني بمراحل التقاضي، من أجل رد حقوق النادي.

هذا وتؤكد اللجنة أنها حريصة كل الحرص على حفظ حقوق الهلال وقيمه ومكتسباته بكل الوسائل والطرق القانونية المشروعة.

السوباط: لا تفريط في حقوق الهلال

وعلى ذات الصعيد، كشف رئيس لجنة تطبيع الهلال على صفحته على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، موجهاً الرسالة إلى جماهير نادي الهلال للتربية: بعد التحية والاحترام والتقدير، نتابع عن كثب تطورات قضية الثلاثي مثار الأزمة باهتمام بالغ وعزيمة لا تلين، ونطمئنكم ونؤكد لكم أنه لا تفريط في حقوق الهلال ومكتسباته وسوف نذهب بهذه القضية إلى أعلى مراحل التقاضي لا نخشي في الحق لومة لائم، حفاظاً على المبادئ والحقوق لهذا الكيان العظيم، وإرساءً لقواعد احترام القانون وحتى يصبح المخالف عظة لغيره منعاً لحدوثها مستقبلاً، وقد كلّفنا في هذا الصدد ثلة من القانونيين داخليًا وخارجياً وبدعم لا محدود، فالحقوق ُنتزَع ولا تُعطَى.

نزار عوض: الخيارات متاحة

كما كشف نائب رئيس القطاع الرياضي بالهلال نزار عوض مالك معلقاً على القرارات الصادرة من قبل اللجنة التابعة للاتحاد العام لكرة القدم بالقول: “كل الخيارات ستكون متاحة أمامنا، ولن نتوقف كثيراً عند القرار الذي صدر اليوم، وسنناهضه بكل السبل. وأضاف: “ننتظر استلام القرارات لتقديم استئناف، وسنصل بالقضية إلى محكمة التحكيم الرياضية “كاس”، ولن نتنازل عن حقنا مهما حدث، لأنه حق جماهير الهلال بالأساس، وأردف نائب رئيس القطاع الرياضي بالهلال في حديثه: اللاعبون مثار الجدل لاعبون دوليون ونجوم بالمنتخب الوطني، ومن المفترض أن يكونوا قدوة لبقية زملائهم في الدوري، لكنهم لم يحترموا تعاقداتهم، وسنطالب بمحاسبة مسئول “السيستم” بنادي المريخ ومسئول الانتقالات بالاتحاد واللاعبين الثلاثة، حتى لا تتكرر مثل تلك الممارسات مستقبلاً.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى