شلل تام في أسواق الخرطوم وتوقف البيع والشراء بسبب ارتفاع الدولار

 

الخرطوم- الصيحة

شهدت أسواق العملات الموازية بالخرطوم، اضطراباً كبيراً وإحجاماً في حركتي البيع والشراء، ووصل الدولار ارتفاعاً غير مسبوق مُقابل الجنيه، وأصيبت معظم أسواق الخرطوم ومحلات الأجهزة الإلكترونية بشلل تام في عمليات البيع عقب ارتفاع أسعار الصرف بسبب المضاربات في العملات خاصة الدولار الذي قارب مبلغ الـ(300) جنيه.

وقال متعاملون مع السوق الموازي بحسب (باج نيوز)، إنّ سعر الدولار في تداولات الأمس تخطى حاجز الـ(300) جنيه للبيع. وأشاروا إلى أنّ الدولار في بعض التداولات وصل إلى (302) جنيه.

وانعكس ارتفاع سعر الدولار على زيادة في أسعار السلع الأساسية خاصة المستوردة منها، ما أدّى إلى تآكل القدرة الشرائية للمواطن السوداني، وزيادة معاناته.

وتوقفت معظم المتاجر ومحلات بيع الأدوات الكهربائية ومواد البناء، وأوضح أنهم توقفوا عن البيع تخوفاً من الخسارة بسبب عدم استقرار سعر الصرف الذي تصاعد بشكل ملحوظ وغير معقول خلال الـ(48) ساعة الماضية.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!