الغرفة الزراعية تستنكر زيادة أسعار الكهرباء والجبايات والرسوم

 

الخرطوم: الصيحة

هاجم الأمين العام  للجنة التسيير باتحاد الغرف الزراعية د. مرتضى كمال خلف الله، سياسات الحكومة تجاه القطاع الزراعي بزيادة أسعار مدخلات الإنتاج من الجازولين والكهرباء على الزراعة، واستنكر مرتضى زيادة أسعار الكهرباء على القطاع الزراعي بنسبة 1000%، واعتبر ذلك من أهم مهددات الزراعة والموسم الشتوي، جازماً بوجود عدم تقدير واضح من السلطة التنفيذية للقطاع.

ووصف الدكتور مرتضى تقديرات الحكومة بفرض زيادات على مدخلات الإنتاج بالخاطئة باعتبارها توازناً ما بين الطاقة للأغراض الاستهلاكية والتي تقدر بنحو 95% والطاقة للأغراض الزراعية التي لا تتعدى الـ 5%، وقال “إن واقع السياسات تجاه القطاع الزراعي عكس ما يقال من حكومة الثورة الانتقالية، واصفاً الهجمة الاستثمارية بالولاية الشمالية بغير المدروسة، وقال إنها تحتاج لتخطيط بطريقة جادة والاستفادة من الموارد والإمكانيات بالولاية، والتركيز على سلاسل القيمة المضافة، وطالب بإنشاء لجنة مشتركة بين الاتحاد والولاية للعمل المشترك لتشجيع الاستثمار.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!