مناوي لـ(الصيحة): قوى بالحرية والتغيير اعترضت على تواصلنا مع حميدتي

 

الخرطوم- فاطمة علي سعيد

كشف رئيس حركة جيش تحرير السودان مني أركو مناوي، أن بعض أطراف قوى إعلان الحرية اعترضت على تواصل الحركة مع نائب رئيس مجلس السيادة الانتقالي الفريق أول محمد حمدان دقلو “حميدتي”.

وأوضح مناوي في تصريح لـ(الصيحة) أن تواصله المباشر مع “حميدتي” الغرض منه وقف نزيف الدماء في دارفور وفتح صفحة جديدة عقب سقوط النظام البائد، وقال مناوي (قتلت أهل حميدتي، وحميدتي قتل أهلي لماذا لا نتواصل من أجل وقف تلك الدماء من أجل مصلحة الإقليم)، وشدد على أن وحدة أبناء الإقليم محفز لتنفيذ اتفاق جوبا للسلام، وشكا مناوي من البطء الذي يُلازم تنفيذ الاتفاق، رغم مرور أكثر من ثلاثة أشهر منذ التوقيع على الاتفاقية، وجدد تأكيد حركته ورغبتها الصادقة في تنفيذ اتفاق سلام جوبا.

وغادر مناوي في زيارة غير مُعلنة إلى دولة ألمانيا تستغرق عدة أيام بغرض إجراء فحوصات طبية، وكان في وداعه الأمين العسكري والأمني للحركة وأمين التنظيم والإدارة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!