أبيض .. أسود

منى الخير.. عشان هواك غنيت!!

اعداد : سراج الدين

ولدت منى الخير واسمها الأصلي آمنة الخير، في عام 1937م بحي بري أبو حشيش، وكان جدها شيخاً على ديم أبو حشيش بمدينة بورتسودان الذي حمل اسمه، ويقال إن حي بري أبو حشيش بالخرطوم سمي عليه أيضاً، تقول عنها ابنتها سعدية: (لقد كانت والدتي عميدة الأسرة فأخوالها ورغم أنهم يكبرونها سناً إلا أنهم كانوا يعتمدون عليها في كل كبيرة وصغيرة تمدهم بالرأي والفكر)، ووفقاً لها تزوجت منى الخير مرتين وكان زوجها الأخير عازفاً لآلات موسيقية بفرقتها الغنائية.

بدأت منى الغناء في حفلات الأعراس بترديد أغنيات الحماسة والدلوكة في سن مبكرة حيث لم يتجاوز عمرها 14 عاماً، فشدت الانتباه بصوتها خاصة الوسط الفني آنذاك، وبعد أن فازت أغنيتها رسائل غرام وهي من كلمات الشاعر إسماعيل حسن بجائزة اتحاد نساء السودان عام 1958م. وكان من ضمن من استمع إلى أدائها الغنائي الملحن أحمد خليل الذي قدمها إلى فرقة الخرطوم جنوب للموسيقى في عام 1959م. وبانضمامها للفرقة انتقلت منى من مرحلة أغاني البنات التي تُستخدم فيها الآلات الإيقاعية فقط إلى مرحلة الغناء بالآلات الوترية، قوبل نشاطها الفني بمعارضة من أسرتها لا سيما من قبل خاليها وكانا معروفين بالتدين. وتمت إجازة صوتها في الإذاعة السودانية في أم درمان.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى