(قِوى التغيير): مُوازنة 2021 مطبوخة والمالية حجبت عنا الأرقام والمعلومات

الخرطوم- جمعة عبد الله

تبرّأت اللجنة الاقتصادية لقِوى الحرية والتغيير من موازنة 2021م، ووصفت الموازنة بالمطبوخة، وكشفت أنّ وزارة المالية حجبت عن اللجنة أرقام الموازنة.

وقال عضو اللجنة التجاني حسين في تصريح صحفي، إنّ دعوتهم لاجتماعات اللجنة العليا للمُوازنة ومُشاركتهم في الاجتماعات مع لجان المقاومة تمّت بصورة شكلية لإعطاء انطباع دعائي وصفه بالكاذب بمشاركة قوى الحرية والتغيير في صياغة الموازنة، وأضاف حسين: (تفاجأنا بموازنة مطبوخة لعام 2021 واللجنة الاقتصادية لم تشارك في وضع تقديراتها ولا لجان المقاومة، ولم تستوعب السياسات التي طالبت اللجنة في الاجتماعات بتطبيقها)، واتهم حسين، وزارة المالية بحجب المعلومات والأرقام الخاصة بتقديرات الموازنة عن اللجنة الاقتصادية وممثلي لجان المقاومة، وقال (تفاجأنا بموازنة مُختلة وعرجاء ولا تقدم حلولاً لأية مشكلة من المشاكل التي يُعاني منها المواطنون)، وأكد اعتراض اللجنة الاقتصادية في اجتماع مشترك مع رئيس الوزراء ووزراء القطاع الاقتصادي على كل الأرقام الضخمة التي تم تخصيصها للقطاع السيادي والأمني، وقال إنها امتصت 68% من الموازنة، وأشار إلى زيادة مُوازنة مجلس الوزراء عن العام الماضي بنسبة 782% وعلى الأرقام الضئيلة التي تمّ تخصيصها للصحة والتعليم والتنمية، وخلو الموازنة من أيِّ إيرادات للشركات العسكرية والأمنية، بينما حُظيت القطاعات بنصيب الأسد في الموازنة، وقال الموازنة انّ لم تشمل ما تم استرداده بواسطة لجنة التمكين، ونوه إلى أنّ ثُلث إيرادات الموازنة كان من عائدات مبيعات المحروقات التي تمّ أخذها من جيوب المواطنين برفع أسعار المحروقات.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!