تَضرُّر أكثر من (600) أسرة جرّاء انهيار سد بوط

 

الدمازين- الصيحة

بلغ حجم الأضرار جرّاء السيول والفيضانات، إثر انهيار سد بوط بمحلية التضامُن بولاية النيل الأزرق، أكثر من (600) أسرة ونفوق أكثر من (500) رأس من الماشية، بجانب مساحات زراعية واسعة.

وأوضح المدير التنفيذي لمحلية التضامُن المُكلّف الزين طه الزين، أنّ انهيار سد بوط أثّر سلباً على المترات الزراعية التي تنتج أنواعاً مختلفة من الخضروات خاصة (الطماطم، البامية، الملوخية والباذنجان)، عَلاوةً على أنواع أخرى يعتمد عليها المواطنون في معاشهم.

وقال حسب (سونا) أمس، إن الترتيبات جارية لمعالجة جسم السد عبر خطة إسعافية لتوفير المياه للمواطنين، وأضاف بأنه تم استلام عددٍ من الآليات لإجراء إصلاح الجزء المُنهار، وناشد طه كَافّة المُنظّمات الوطنية والأجنبية ووكالات الأمم المتحدة والجمعيات الخيريّة لتخفيف الأعباء عن كاهل المُتضرِّرين، وذكر أنّ عدم توافر الوقود بالكميات المطلوبة أثّر سلباً على حركة المركبات والآليات العَاملة في مجال الزراعة، وناشد بضرورة توفير الوقود الخدمي للمُساهمة في تيسير حركة العربات لنقل البضائع والمُواطنين والاستفادة منه في تشغيل الطواحين والمُولِّدات التي تعمل في إنارة مُدن المحلية، ونوّه إلى توزيع مناديب لمُتابعة الوقود الخدمي بمحطات الوقود المُختلفة، وأوضح أنّ محليته استلمت (750) جوالاً من الدقيق المدعوم منذ أغسطس المُنصرم، تم نقلها عبر الطيران ولا تكفي لسد حاجة المحلية.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!