«حميدتي »: الجبهة الثورية هي الضلع الثالث للفترة الانتقالية

 

الخرطوم- الصيحة

دَعَا النائب الأول لرئيس مجلس السيادة الانتقالي، رئيس وفد الحكومة لمُفاوضات جوبا، الفريق أول محمد حمدان دقلو “حميدتي”، إلى عدم التعامُل مع قضية العلاقات بين السودان وإسرائيل بالعاطفة، وقال إنّ السُّودان بحاجة لعلاقات مع إسرائيل وليس تطبيعاً معها، وأكّد أنّهم يسيرون في هذا الاتجاه.

وكشف “حميدتي” في حوار أجرته فضائية (سودانية 24) من جوبا أمس، عن عزم الرئيس المعزول عمر البشير التطبيع مع إسرائيل، وقال: “البشير قال لي شخصياً سنُطبِّع مع إسرائيل”، ودعا “حميدتي” لإجراء استفتاءٍ للمُواطنين حول رأيهم في العلاقات مع إسرائيل، وشدّد على ضرورة تقديم مصلحة السُّودان والسير نحو تحقيقها دون الجُنُوح للعواطف، وأكّد أهمية القضية الفلسطينية، وقطع بأنّ مُناصرتها لا تعني أن نضع السودان تحت الحصار، وشدّد على أنّ مصلحة الشعب فوق كل اعتبار، ونوّه إلى أنّ الخروج من قائمة الإرهاب يرتبط يإقامة علاقة مع إسرائيل، وأضاف: “نحن لا نتحدّث عن تطبيعٍ، بل علاقاتٍ، وكل الدول شغّالة مع إسرائيل ونحن نحتاج إليها، وماشين في هذا الخط، بعدها نشوف رأي الشعب شنو”.

وفي سِيَاقٍ آخر، وَصَفَ “حميدتي”، الجبهة الثورية بأنّها الضلع الثالث للفترة الانتقالية في السُّودان، وقال إنّ دورها سيكون فاعلاً في الحكومة خلال الفترة الانتقالية، وأكّد أنّهم يتطلّعون إلى شراكةٍ متينةٍ مع جميع الأطراف الحَادِبَة على مصلحة الوطن، ودعا الشعب إلى الوقوف مع الحق لمعرفة مصلحته.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!